تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

غادة عبد العال: دليل التعامل مع العربية المعاصرة

سمعي
مونت كارلو الدولية

إعلان
أجلس أنا و صديقتي في منزلها نتجاذب أطراف الحديث فيتطرق الحديث للأحداث الأخيرة من حوادث للحجاج فتدلي صديقتي برأيها الخبير : “ دول اتحسدوا" !، الناس اللي ما راحتش الحج يا بنتي أكيد قعدوا يحسدوا فيهم لحد ما جرالهم كل ده " !، ما ناقشتهاش كتير لأني عارفة إن صديقتي و أفكارها بيعتبروا تريند قوي جدا في عالم النساء العربيات اليومين دول، فبرغم

مدونة وكاتبة مصرية ساخرة تمارس مهنة الصيدلة. بدأت مدونتها "عايزة اتجوز" عام 2006 قبل أن تنشر في كتاب عام 2009 تُرجم إلى لغات عدة عالمية منها الفرنسية وعرض في مسلسل حصل على الجائزة الفضية في مهرجان الإعلام العربي وحصلت عنه عبد العال على جائزة أحسن سيناريو. تكتب منذ 2009 مقالاً ثابتاً في الصحافة المصرية.

فيس بوك اضغط هنا

التعليم و الشهادات الجامعية، تنحصر أسباب الظواهر الطبيعية و الغير طبيعية في عرف كثير من السيدات العربيات المعاصرات و خاصة المتزوجات منهن في ٣ أسباب :”سحر، حقد أو حسد"، فيه إحساس ما عند الستات اللي عايشين في منطقتنا العامرة بالخيرات إن العالم كله بيتآمر عليهم، أفراد و مجموعات، زي ما هي مؤمنة الشيعة بيتآمروا ع السنة، أمريكا بتتآمر ع العرب، العالم بيتآمر ع المسلمين، هي كمان مؤمنة إن البنات اللي فاتهم قطار الزواج و الستات اللي اتطلقوا أو اترملوا أو لحقوا قطار الزواج لكن دون إنجاب بيتآمروا على أي واحدة منهم متزوجة و مخلفة !

 
 الظاهرة دي خلتني و خلت غيري كتير ناخد بالنا جدا من تصرفاتنا في أي تجمع نسائي مستعد لتفسير كل تصرفاتنا المريبة و وضعها في إطار التفسيرات الثلاثة لأي من تصرفاتنا اللي قد تكون طبيعية بالنسبة لنا لكنها بالنسبة لهم تعتبر أدلة على سوء نيتنا و تآمرنا ضدهم
و خلتني أجمع و أحط إقتراحاتي للتعامل مع المعاصرات المنتميات للتريند ده و تحت عنوان :    
دليل تعامل الآنسات/المطلقات/الأرامل/ المتزوجات دون أولاد مع زوجة و أم عربية معاصرة
 
١- ما تكشريش ..أيا كان اللي بيحصل في حياتك .. لأن تفسيرها لتكشيرتك هيكون كالتالي :
-كانت قاعدة معايا و ضاربه بوز قد كده.. طب يا ستي حتى داري النفسنة دي كلها و الحسد .. هو أنا السبب مثلا في إنك ما اتجوزتيش لحد دلوقت ؟ .. مش كده !
٢-ما تضحكيش كتير .. أيا كان سبب ضحكك .. عشان تفسيرها لضحكك هيكون كالتالي:
- قاعدة عمالة تضحك تضحك بشكل مبالغ فيه كده .. أبتداري نفسنتها و حسدها !
٣-ما تباركيلهاش على أي حاجة .. هتلاقيها بتتلفت حواليها بذعر و بتتكلم عن الخمس آلاف جنيه تمن الأنتريه الجديد و الخمس شيفتات اللي جوزها بياخدهم في شغله . المهم هتلاقي و خمسات كتير بتدلدأ من بقها وقت ما بتتكلم و تأكدي إنها في فترات الصمت بتقرا قل أعوذ برب الفلق ٥ مرات . !
٤-لو زعلانة من أي حاجة .. سيبيها مع نفسها .. عشان هتقوليلها معلش هتقول عليكي بتمثلي و فرحانه فيها من جواكي .. هي أصلا مؤمنة إن حسدك أو حقدك هو السبب في النكد اللي هي فيها، فابعدي في هدوء و اسكتي
٥-ما تسأليهاش عن حاجة .. هتكذب !
-هو انتي حامل ؟ .. لأ ده انتفاخ !
-أنا شوفتك خارجة مع جوزك فرحانين امبارح .. أبدا دا احنا امبارح متخانقين!
٦-أي انتقاد منك لتصرفات عيالها هو نفسنة وواضحة وضوح الشمس .. فتعاملي مع عيالها ككائات شفافة إنتي أصلا مش شايفاهم عشان تريحيها و ترتاحي .. عيل واقف على سور البلكونة ...عيله بتلعب بالكبريت جنب الستارة .. ولادها و هي حره فيهم .. عشان لو أي حد فيهم خبط صباعه في أي ترابيزة بعد كده هتؤمن فورا إن انتي السبب !
أحذري دايما عزيزتي اللي مش واخدة بالك و مش منضمة للتريند ده .. إنتي دايما تحت المراقبة .. و ما تحاوليش تدخلي مع صديقتك اللي من النوعية دي في أي مناتقشات عشان هي عندها إجابة واحدة لكل مشاكل الحياة 
أزمة اللاجئين السوريين حسد ، سقوط رافعة الحرم، عمل، حادثة التدافع سحر من الإيرانيين و الشيعة و درجة الحرارة العالية في شهر أغسطس غضب من ربنا !
أقعدي إسمعي بهدوء و اارسمي على وشك ابتسامة واسعة و هزي رأسك في إيجاب متفهمة و كفا الله المؤمنين شر القتال !
 
غادة عبد العال
*هذه المدونة باللغة العامية*

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.