مدونة اليوم

عروب صبح : "عمان تسبح"

سمعي
مونت كارلو الدولية

وهل تسبح المدن؟ لم أستعمل تعبيرا مختلفا حتى لا اتهم أني أهدد الأمن القومي مثلا..أو تخرج أصوات تتهمني بنكران الجميل تجاه مدينتي التي ولدت وعشت فيها كل حياتي حتى الآن !

إعلان

 

المهم أن أحدا على الاقل لن يستطيع أن يتهمني بأني ممن يلقون بأكياس الشبس حيث أني لا آكله ولا يأكله أولادي..
 
نعم يا سادة يا كرام لقد سبحت عمان قبل اسبوعين.. الا أنها ولعدة أسباب منها أنها لم تكن مدربة بالشكل الذي يساعدها على النجاة فغرقت...( قليلا )
 
لا أعرف لماذا لا يعلمون المدن السباحة، هل تعتقدون أن عمدة أي مدينة يجب أن يكون سباحا ماهرا؟ أو مدرباً للسباحة ؟ أسئلة تافهة.
 
في نفس الفترة الزمنية قبل وبعد
غرقت الأسكندرية ومدن أخرى آخرها كانت بوردم في تركيا ..
 
وهنا أتساءل هل غرق مدينة في آسيا ينفي مسؤولية القائمين عليها لأن مدينة غرقت في أوروبا بذات الوقت؟!
 
تعالت الانتقادات من كل حدب وصوب نحو أمانة عمان وعمدة المدينة خاصة بعدما صرح أو نقل عنه أن المناهل تستوعب 20ملم فقط !
عمر العبدللات رسام الكاريكاتير المعروف اقترح في رسمة على هامش الأحداث أن نحدد طلبنا أثناء صلاة الأستسقاء ب 20ملم حتى لا نغرق..
 
اللافت أن كل الفيديوهات الصادمة والمؤلمة التي حملتها وسائل التواصل الاجتماعي لم تمنع أن يكون الحق على الأرصاد الجوية اللي ما عرفت تنبه الناس انه المطر أكثر من 20ملم أو انهم ما كان لازم يسكنوا بالتسوية أو يتركوا أولادهم بالبيت لحالهم!
 
على ما سبق هل ممكن أن يكون الفاعل شخص مأجور ليحرج المسؤولين ويظهر مشاكل البنية التحتية المبنية أصلا بأعلى درجات المواصفات والمقاييس لتتحمل 20ملم !
أم أنه من الممكن أن تكون أم عادل وأولادها السبعة سبب ما حصل بعمان فهم يشترون الكثير من أكياس الشبس من البقالة يوميا !!!
 
وقد تكون عائلة أم اسماعيل التي ترمي ورق الحمام داخل التواليت! يا عيب الشوم
المهم حقيقةً؛ أن مثل هذه الكارثة التي بثت على هواء منصات مواقع التواصل وأودت بحياة الكثير من الأبرياء ودمرت العديد من الممتلكات العامة والخاصة لم تقنع أحداً بالاعتراف بما حصل بالضبط أو بالاعتذار أو التقدم لتحمل المسؤولية..
(على الهامش)
على فكرة ... الناس، أي ناس بس بدها حد يكون قد المسؤولية، حد يقول يقول أنا/إحنا غلطت ولازم أصلح غلطتي .. وهذا واجبي... (بس).
 
عروب صبح

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن