تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

عروب صبح: "مع اللاجئين"

سمعي
مونت كارلو الدولية

هو عنوان وسم على مواقع التواصل وهو أيضا عنوان مشروع دعوة تلقيتها مع بعض الاشخاص المؤثرين من الاردن والسعودية عبر هذه المواقع من قبل المفوضية السامية للاجئين...

إعلان

 

كان يوما طويلا قضيناه في رحلة من عمان الى مخيم الزعتري ثم مدينة المفرق وبعدها إربد حيث التقينا بعائلات من الاخوة السوريين الذين لجأوا الى الاردن بعد الاحداث التي مرت وتمر بها سوريا الشقيقة..
يعيش 93% من اللاجئين تحت خط الفقر في الاردن بفرص قليلة للعمل والكسب..
عدد اللاجئين السوريين في المخيمات بالأردن تجاوز 660.000 من ضمنهم 336 ألف طفل!
أكثر من 24 ألف لاجئ من كبار السن بحاجة للرعاية الصحية والطبية في الأردن.
تعمل المفوضية مع الاردن والشركاء على تخفيف العبء عنهم بالمساعدات النقدية للأشد ضعفا، الا ان دخول الازمة سنتها السابعة تجعل هذا الحل أكثر صعوبة! مع أن الاردن أصدر وجدد 50,000 تصريح عمل حتى الان، الا أن هناك فئة كبيرة العدد بحاجة الى الدعم الدائم! ان نقص التمويل النقدي يهدد مصير 1396 عائلة لا يملكون أي مصدر دخل..
أبو ناصر .. شاب تلقى طلقة وهو في حمص أثناء عودته الى بيته.. أبو ناصر فقد القدرة على استعمال يده اليمنى لان الطلقة سببت تفتت مفصل الكتف!
هذا الرجل وزوجته وطفليه الصغيرين يعيشان في منزل مكون من غرفة واحدة اجرتها 90 دينار شهريا! يتلقى مساعدة نقدية من المفوضية مقدارها 125 دينار شهريا يدفع منها الايجار ويستعمل ما تبقى بالإضافة الى ما يتحسن به الناس عليه بقية أيام الشهر!
ابو ناصر وصلته رسالة نصية أن المعونة النقدية ستقطع بسبب عدم وجود دعم كاف! حدثناه وكانت الدموع تترقرق في عيونه قائلا: بدون المساعدة النقدية رح يضيعوا ولادي..
صاحب البيت أخبره أنه عليه أن يخلي الغرفة ان لم يدفع الأجرة.. وهو مديون بخمسمائة دينار لا يعرف كيف يوفيها أصلا!
في الطريق المؤدي الى خارج بيت أبو ناصر وقفت نسوة باكيات حاولن ايقاف سيارة المفوضية، تكلمن مع الموظفين واتضح أنهن ممن توقفت المعونة النقدية عنهم، النساء كن يهددن بقتل أنفسهن الا أنه لا حل سحري بأيدي موظفي المفوضية سوى تهدئتهن والطلب منهن المراجعة وتقديم الاعتراض.
تدعو حملة #مع_اللاجئين عبر هذه الزيارات في الاردن ولبنان الى دعوة الناس ليخصصوا زكاتهم لمساعدة هذه العائلات.
مع العلم أن المفوضية لا تقتطع أي مبالغ ادارية من أموال التبرع.
مهما كان المبلغ قد يفرج كرب عائلة،
أدعوكم للمشاركة ولو بالدعوة للخير
عروب صبح

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن