تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

عروب صبح: "وثائق الجنة"

سمعي
مونت كارلو الدولية

الجنة ذلك المكان الذي يحلم به معظم البشر ويتخيلونه كل منهم حسب ما يملي عليه اعتقاده الديني أو الفكري ..وهي عند المتدينين منتهى الآمال والحياة الأبدية بعد الحياة الدنيا المؤقتة الفانية وعند بعض الناس هي رغد الحياة الدنيا وترفها من مال ومتاع وكماليات قد لا تخطر على بال الاشخاص العاديين من الطبقتين الفقيرة والوسطى الذين يعملون لسد حاجاتهم اليومية الاساسية!

إعلان

الجنة يعيشها الناس بأشكال مختلفة ويعبرون عنها بحسب قدرتهم، فهي الرضا بالفتات أحيانا وهي إقامة في فندق مثل الريتز قبل أن يصبح معتقلا أو جزيرة خاصة في الكاريبيينز لمن يستطيع ..

أما الجنة لأثرياء وسياسيي العالم الذي نعيش فيه فقد ظهرت على شكل ملاذات ضريبية !

"وثائق الجنة" تحقيق صحفي موسع أسفر عن تسريبات مكونة من 13.4 مليون وثيقة أكدت ازدهار البيئات الحاضنة لمثل هذه الملاذات، وكشفت عن الطرق المعقدة والمصطنعة التي تمكّن أغنى الشركات من حماية ثرواتها بقوة القانون!
 

380 صحفيًا استغرقوا عامًا بأكمله لتحليل ومراجعة البيانات التي يعود تاريخها إلى 70 عامًا مضت!
نُشرت الأخبار على رؤوس الاشهاد في ما اعتبر أنه ثاني أكبر تسريب صحفي للبيانات في العالم بعد "وثائق بنما" بس شو يعني ومين هامه؟

مر الخبر مرور الكرام على العالم العربي المكلوم مع أن العديد من الأسماء العربية كانت ضمن التسريبات !
لا أعلم إن كنا قد أدمنا فكرة أننا منهوبين!

هذا المقال لا علاقة  له بأن الخبر عمره أكثر من شهر ولكنه لاجترار المصائب التي تتوالى علينا كمواطنين في عقر دارنا بعد قرار الولايات المتحدة بسلب الفلسطينيين القدس، وللتذكير بأن السبب الأول والأخير هو أن صمتنا عن الحق والعدالة في ما بيننا هو ما أوصلنا لما نحن عليه من حالة سياسية واقتصادية يرثى لها!

منطقة الشرق الاوسط أصبحت مثل الحارة المليئة بالزعران والبلطجية وكل مين ايده اله!
وهي تشبه أي شيء إلا الجنة!
عروب صبح   
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن