مدونة اليوم

عروب صبح: "بلا معنى"

سمعي
مونت كارلو الدولية

نار بلا دخان وعبقري شديد الاتزان، رجل بمخيخ ذبابة تعتقد أنها طاووس،يأكل الشطائر ويحب النساء والفلوس.

إعلان

فضائح تُرفع بها الهامات
في زمن أغبر انقلبت فيه التسميات
بل إن الألقاب لم يعد لها معنى
ولا الأملاك ولا من الأغنى
يوم أمير
ويوم في الريتز أسير
وهذه حال الدنيا
قبل النيزك بقليل
تقول امرأة بقلب أسد
أريد أن يبقى الأمل
ما العمل ؟
يا أهل العقل
إن وجدتم!
ما العمل؟
البعض مشغولون بالخبز
وآخرون بالمختفين قسرياً
وغيرنا بزيادة أسعار النفط الذي ينتجوه
طبعا لا يقارن بمن تشرد عن بلده في المخيمات، ولا بمن فقد عائلته الى الأبد، ووصم بلفظ لاجىء سيحملها حفيد حفيده بعد سنوات من الشتات !!

أعراب ملهية بذبح بعضها بعضا بشكل وحشي
وغرب متقدم  ما زال يكافح حتى بعد التحرر آفة التحرش الجنسي
وفي زمن مواز
فتى وفتاة عاشقين
يشربان منقوع اليانسون
على أحد الأدراج الرطبة في عمان
: ليش زعلانه
:لا ولا اشي
:طب جاي عبالي كنافة
:كم مرة قلت لكَ تحكيش مع بنات عالفيس
:كلهم جواكر وإنتَ الإيس
وخلصت الحكاية
يمكن ضربته كف ويمكن ضحكتله
بس الأكيد إنه الاثنين ركبوا بالباص البطيء
 أو السرفيس الجريء
جلست مع أهلها تحضر أخبار الثامنة
لا شيء جديد
مظاهرات من أجل القدس
ارتفاع رسوم الجامعة
تنهد الوالد
وقال أخوها خالد:
ماما جوعان!
أما الدنجوان
فوصل تعبان
جلس على مائدة العشاء
نادى : يُما وين الخبز؟
ردت بحنان : ما في! ليش ما تاكل بسكوت؟
 عروب صبح

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن