تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

عروب صبح: "الخروف المسخم"

سمعي
مونت كارلو الدولية

كائن حقيقي وليس خرافيا، مع أن قصته التي سأرويها أقرب للخرافة!إنه نوع من الثديات المواشي التي تعيش في عهد ما بعد الحداثة والتي طورت ودجنت لتسير مطأطئة الرأس خلف إخوتها في الذبح!

إعلان

الخروف المسخم هو مخلوق مسلوب الإرادة  لا يملك من أمره شيئا على أرض الواقع مع أن ورقة معلقة على جدار المزرعة التي يعيش فيها هو وأقاربه تسمى دستور تظهر بخط واضح وجميل جملة ...
الخرفان مصدر السلطات !

والخروف المسخم هو ابن سلالة الخرفان المحترمة قبل أن تصبح مضرب الأمثال للعبودية والاستسلام..

منذ زمن سكنت عائلات الخرفان بقعة صغيرة عملوا أن تكون ملاذا آمنا لهم ...واعتقدوا انهم أمنوا شرور الآخرين من خارج المزرعة الى حد ما بالرغم من أن مفترسين احتلوا الأرض الأقرب لهم !

كان أجداد ما يعرف بالخروف المسخم هذه الأيام يأكلون من أرضهم بسلام ويتشاركون الحياة مع مخلوقات أخرى مسالمة على نفس الأرض!

كانوا شجعانا إلى حد ما، وكان لبعض الجداء منهم قرون قوية يستعملونها للدفاع عن مزرعتهم وعن المظلوم بينهم !
الى أن جاء يوما راع مارا بسور المزرعة، قال لكبارهم سأرعاكم وأحقق بينكم العدل، سأزرع لكم المراعي وأجعل حياتكم سعيدة !

قبلوا به شريكا يحكم بالعدل ووقعوا معه عهد شراكة لا عهد عبودية وإذعان، وعاشوا معا على أساس أن يبنوا مستقبلا فيه الخير للجميع دون المساومة على الأمن والأمان أو على كرامة الخرفان !

ذهب الأجداد وأتى الأحفاد وما صار وما أصبح لم يعد يشبه ما بدأ وما كان من المتأمل أن يحصل ويصبح !

جفت المراعي وانحنت الرؤوس للحاجة،
ارتفعت الأسعار والضرائب وأصبح لكل لقب ديباجة،
وبلغ الانفصام أن الخروف المسخم أصبح يعتقد أنه أصبح دجاجة،
وعليه في كل مرة أن يبيض بيضة ذهبية للحكومة عند الحاجة !
وعجبي
عروب صبح
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن