تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

هند الإرياني: "أخ يقتل اخته لأنها قررت أن تختار..قصص نساء يمنيات"

سمعي
مونت كارلو الدولية

حرية الاختيار، أحد الحقوق الممنوعة على كثير من النساء، لنقول غالبية نساء اليمن ليس لهن حق الاختيار بدرجات متفاوتة.الفتاة لا تستطيع ان تختار اكمال دراستها إن كانت من عائلة ترفض تعليم الفتيات، لا يوجد قانون يرغم ولي أمرها على تعليمها وإن اعترضت فهي فتاة عاقة سيرفضها المجتمع.

إعلان

لا تستطيع اختيار متى تتزوج ومن تتزوج، لا تستطيع أن تختار ماذا تلبس وأين تذهب.. فهذا عار وإثم عظيم من وجهة نظر المجتمع الجاهل.

كل فتاة لها حدود معينة من الاختيارات بحسب مستوى وعي عائلتها، ولكن من الصعب جدا أن تجد من لديها حق اختيار كل شيء في حياتها، ومن قررت أن تخرج وتختار حريتها وطريقة الحياة التي تريدها تتعرض للهجوم ومحاولة التشويه كما حدث لي ولناشطات أخريات مؤخرا وعلى قناة تسمى بقناة اليمن!

هند الارياني، صحفية وناشطة اجتماعية، مدافعة عن حقوق المرأة والطفل، حاصلة على جائزة المرأة العربية لعام ٢٠١٧.

فيس بوك اضغط هنا

قبل أيام قررت أن اكتب عن قصص نساء يمنيات في الحرب، كان هدفي فقط أن أنقل تأثير الحرب على حياة النساء ومن استطاعت منهن أن تكون قوية وتتجاوز الأزمة وأصبحت قصتها مصدر إلهام.

وصلتني قصص النساء في الحرب ولكن في نفس الوقت وصلتني قصص كثيرة يشيب لها الشعر لا علاقة لها بالحرب وإنما بمجتمع وعادات وقوانين ظالمة.

وأكثر ما صدمني قصة لمطلقة كان زوجها يحقنها بإبر مخدرة لخمس سنوات كاملة لكي تكون هادئة ومطيعة، هذه الإبر حصل عليها لأنه مساعد لدكتور تخدير. وبعد طلاقها لا زالت تعاني منه فقد أخذ منها أولادها بحجة ان ابنته -عمرها تسع سنوات- يجب أن تتنقب..قصص كثيرة ولا في الخيال!

والبارحة انتشر خبر عن امرأة أرادت الزواج فرفض الأخ، ولأنه ولي أمرها اضطرت للذهاب للمحكمة، ولكن للأسف قام الأخ بقتلها بحجة أنها اهانت شرفه وكسرت ظهره بذهابها للمحكمة.

قصص كثيرة سأحكيها لكم في التدوينات القادمة. من المهم أن تدافع كل امرأة عن قضايا النساء وان كان لديكِ القليل من الحرية فاستخدميها لمناصرة غيرك.

وشكراً لكل رجل يدافع عن حقوق المرأة واختار الاستغناء عن المجتمع الرجولي الذي ينصبه كحاكم ديكتاتوري، وقرر أن يصبح انسانا سويا يشارك المرأة في الحقوق والواجبات.

هند الإرياني

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.