مدونة اليوم

عروب صبح: "برواز"

سمعي
مونت كارلو الدولية

برواز..وهي كلمة يقولون إن أصلها فارسي متعارف عليها بمعنى ما يحيط بالشيء أو إطار الصورة.

إعلان

والبرواز بالعادة بنحط ليحلي الصورة ويعملها قيمة على قولة أمي ... وهو الطريقة التي يستعملها الناس لإظهار الصور التي يحبون عرضها داخل بيوتهم أو مكاتبهم أو على جدران محلاتهم !

البرواز يختلف بالشكل واللون ونوع المادة والحجم فمن الخشب أو الذهب الخالص الى الورق والخيطان ...

عندما يحتوي البرواز على صورة تؤرخ حدثا لأشخاص فعلى الأغلب تراهم مبتسمين للكاميرا أو الحدث !
ومن برواز اجت مبروز وهي كنية الشخص الذي يضع نفسه في إطار معين خاصة في المشهد العام ! وتطلق تهكما على الأشخاص الذين يرسمون لأنفسهم صورة في العلن مغايرة لحقيقتهم.

لكل شخص بروازه لكن العديد من أصحاب السلطة والمال خاصة في عالمنا العربي يهمهم البرواز الذي يبرزون به أنفسهم أمام العامة أو السلطة الأعلى منهم داخلية أو خارجية !

والبرواز في السياق هنا ليس بشكله التقليدي فالتصريحات بأشكالها والزيارات وأعمال الخير تندرج تحت وصف البرواز ! والبرواز هنا له خط عام أو نزعة تبعا لمراكز القوى التي تحكمه أو الذي يود التأثير فيها!

بالنسبة للسياسيين العرب بشكل خاص فالعدل والرأفة والعقل المفتوح على الثقافة الغربية وإدعاء الفكر المتحضر الذي يتقبل التعبير عن الرأي والتسامح هو ما يشكل الأطر التي تستخدم لبروزتهم سواء للرأي العالمي أو للعامة من شعوبهم مع إضافة بعض الرتوش من الفخامة والحزم والقوة !

قد تخدع الصورة والبرواز بعض الناس وقد يعجب الآخرين الأبعد لقصر في نظرهم أو لتغاض عن سبق الإصرار مما يخدم مصلحة الطرفين ..

البراويز التي توضع للصور المزيفة مؤقتة ولا تخفي الحقيقة الا مؤقتا فإن إنكسرت عنوة أو صدفة ستظهر الحقيقة ...
ناهيكم عن أن هناك الف طريقة وتطبيق لكشف الصور (الفوتوشوب) – ايموجي يغمز!

أما وإن إنتهت المصالح فقد يفضح الطرف الأقوى حقيقة الصورة للعلن بأن يهشم البرواز على رأس صاحبه/صاحبته!
كمصممة ديكور أعترف أن هناك جماليات يضيفها الاطار المنتقى بعناية للصورة أو اللوحة.
الدور والباقي تكون الصورة حقيقية مش مزيفة.
عروب صبح
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم