مدونة اليوم

هند الإرياني: "هل تتمنى حياة المؤثرين؟"

سمعي
مونت كارلو الدولية

في زماننا هذا أصبح من السهل جدا أن تصبح شخصية مؤثرة، فسهولة الوصول لعدد كبير من الناس جعلت من السهل أيضا أن تجد من يؤيد أفكارك ويدعمها بمجرد أن تعلن عنها عن طريق وسائل التواصل الاجتماعية. ومهما كان فكرك هذا سواء كان تأثيره ايجابي أو سلبي ستجد عشرات الآلاف من المتابعين والمعجبين بما تنشره من أفكار.

إعلان

ويختلف نوع التأثير، فهناك تأثير في مجال السياسة وتأثير في مجال أخبار الفنانين  وانتقادهم وأنواع أخرى كثيرة. ولكن الأكثر رواجا هو تأثير ما يسمى بال "فاشيستا"؛ أي المرأة التي تروج لأزياء ومنتجات تجميلية.

هناك أيضا نوع آخر من المؤثرين الذين لديهم نسبة عالية من المتابعين وهم من يروّجون لعائلاتهم السعيدة التي تنشر يومياتها وتحصل على إعلانات تدرّ عليها أموالا طائلة.

فهذه العائلات تجذب الكثير من المتابعين عن طريق نشر اللحظات السعيدة، ثم تصبح تفاصيل حياة هذه العائلة عبارة عن ترويج لسلعة ما. فمثلاً هدية عيد الحب هي ترويج لمحل مجوهرات، المطعم الذي تزوره العائلة ترويج  لهذا المطعم، حفلة عيد الميلاد برعاية شركة منظمة للحفلات، كل فعل تقوم به هذه العائلة منذ الصباح الى وقت النوم هو ترويج لبضاعة أو خدمة ما.

قد تظنون أن حياتهم سهلة وتجلب الكثير من الأموال بدون جهد كبير. ولكن الحقيقة أنها حياة صعبة فهم يعملون طوال الوقت على أن تظهر الصورة بشكل جميل ومثالي.

حريتهم الشخصية تتقلص وتصبح كل تصرفاتهم تحت المجهر، هذا عدا التعليقات المسيئة التي تصلهم بشكل يومي وعليهم تحملها لأنها أيضا تروج لأعمالهم ولكن بطريقة مختلفة.

هناك رسائل جميلة في عالم المؤثرين، فقد لاحظت مؤخرا بداية لظهور نساء لسن كاملات بالمقياس الذي يضعه المجتمع، أي أن البشرة ليست مثالية أو الجسم ليس مثاليا، منهن امرأة لديها بهاق في وجهها وبسبب ثقتها بنفسها أصبح من يتابعونها معجبين بوجهها ويتضايقون لو وضعت مساحيق للتجميل.

أرى أن الرسائل هذه جميلة لأنها تخفف الضغط على المراهقات. فهذه الرسائل تقول لمن يتابعها أنتِ محبوبة بأي شكل تكونين عليه طالما أنك واثقة من نفسك.

بعكس الرسالة التي أرى أنها سلبية من وجهة نظري والتي تقدمها  فاشنيسا تتظاهر بأن كل شيء في حياتها مثالي، مع أننا جميعا نعلم أن لا حياة كاملة ولا بشر كاملين .. ولا كامل إلا الحب.

هند الإرياني

هند الارياني، صحفية وناشطة اجتماعية، مدافعة عن حقوق المرأة والطفل، حاصلة على جائزة المرأة العربية لعام ٢٠١٧.

فيس بوك اضغط هنا

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم