تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مدونة اليوم

جمانة حداد : "ضد نفسه"

سمعي
مونت كارلو الدولية

بات من المؤكد أن مرض السرطان بات أكثر رواجاً في العصور الحديثة، بسبب نمط الحياة المعاصرة، وهو "من صنع الإنسان" بامتياز. وبعد دراسة نحو ألف مومياء مصرية وأميركية جنوبية، توصل الباحثون إلى أن عدداً قليلاً منها عانى من السرطان، فيما نسجل اليوم حالة وفاة من بين 3 جراء المرض.

إعلان

عندما قرأتُ هذا الخبر لم أُصَب بالاندهاش، لعلمي بأن الإنسان عدوّ نفسه قبل كل شيء.
التعدي الهمجي، المنظم والعشوائي، على مكوّنات الحياة الطبيعية هو السبب، لا وراء تفشي مرض السرطان فحسب، ولكن أيضاً وراء كل الأمراض المستعصية، الجديد منها والقديم على حدّ سواء.

هناك حدود يجب على العقل البشري أن يحترمها، وأن لا يتخطاها، لأنها تتعلق بالمعادلات الطبيعية التي تقوم عليها الحياة البشرية السليمة، ولأن كل مساس بها إنما يشكل انتهاكاً جوهرياً لهذه المعادلات.

ما من شيء في البيئة الطبيعية مسبب للسرطان، وبالتالي هو مرض من صنع الإنسان، بسبب التلوث والتغيرات في نظامنا الغذائي وأنماط الحياة والجشع وهلم. على سبيل المثال، مما لا شك فيه ان التبغ والتلوث ساهما في الارتفاع الظاهر في إصابات السرطان خلال العصور الأخيرة، وخصوصاً بين الأطفال، ما يبرهن أن هذا الارتفاع لا يعود ببساطة لسبب أن عمر الإنسان بات أطول.

سيادة الإنسان على عقله، وعلى هذه الدنيا، تفرضان عليه، في جملة ما تفرضان من شروط، أن يكون صاحب ضمير. أي أن يكون مؤمناً بمسلّمات الطبيعة. لكن السحر انقلب على الساحر حالياً، فأصبح الإنسان عبداً لهذا السحر.
كلا أيها السيدات والسادة، العلم ليس ضدّ الإنسان، كما يشاع، لكن الإنسان، نعم، هو ضدّ نفسه.

جمانة حداد

شاعرة وكاتبة وصحافية لبنانية، مسؤولة عن الصفحة الثقافية في جريدة "النهار" في بيروت. أستاذة في الجامعة اللبنانية - الأميركية وناشطة في مجال حقوق المرأة. أسست مجلة "جسد" الثقافية المتخصصة في آداب الجسد وعلومه وفنونه. أصدرت عشرات الكتب في الشعر والنثر والترجمة وأدب الأطفال لاقت صدى نقدياً واسعاً في لبنان والعالم العربي وتُرجم معظمها إلى لغات أجنبية. نالت جوائز عربية وعالمية عديدة. من آخر إصداراتها "هكذا قتلتُ شهرزاد" و"سوبرمان عربي".

فيس بوك اضغط هنا

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.