تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ثقافات

الخطاط العراقي غني العاني: "بجمال الحرف أنقل جمال الصورة"

سمعي
مونت كارلو الدولية (هدى ابراهيم)
إعداد : هدى إبراهيم

ضيف برنامج "ثقافات" هذا الأسبوع هو خطاط عراقي متصوف يعيش في ظل الحرف الذي يصوره كل يوم، بعشرات الأشكال، ثم يعيد رسمه يما يحمله الحرف من معان وأشعار وحكمة وتصوف.

إعلان

يرسم أشعاراً للحلاج والمتنبي وخطباً لعلي بن أبي طالب وقس بن ساعدة ويخط أشعاره الخاصة في لوحات لا تنتهي ولم يعد المكان يتسع لاحتضانها في بيته الذي يجمع فيه خمسة عشر ألف لوحة. بقلمه يرسم العراق البعيد، عراق الذاكرة وعراق الحضارة والتاريخ، مقارنة بعراق اليوم. يصنع من الخطوط صورة تأخذ من لا يجيد قراءة المعاني إلى جمالياتها وزركشتها.

إنه الخطاط العراقي غني العاني، الذي جاء إلى باريس مطالع ستينات القرن الماضي ودرس فيها الحقوق قبل أن ينصرف إلى عشقه الحروفي، وقبل أن ينجز أعمالاً حاولت دائماً مد جسور بين الشرق والغرب.

غني العاني يعتبر آخر خطاط نال الإجازة من أستاذه المعروف هاشم البغدادي ولم يعط شهادته بعد لأي تلميذ ممن تعلم عنه فن الخط العربي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.