تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ثقافات

البروفسور سليم دكاش اليسوعي، عن الثقافة والمواطنة في التعليم الجامعي

سمعي
مونت كارلو الدولية

تستضيف علياء قديح في برنامج ثقافات البروفسور سليم دكاش اليسوعي، رئيس جامعة القديس يوسف في بيروت، بمناسبة اجتماع المجلس الاستراتيجي للجامعة وقد أقيم للمرة الاولى خارج لبنان وفي باريس، في خطوة نحو الشركاء الفرنسيين..

إعلان

تحدث رئيس الجامعة اليسوعية الى مونت كارلو الدولية عن دور هذا المجلس الاستراتيجي وهو عبارة عن هيأة استشارية مكونة من شخصيات بارزة لبنانية وفرنسية وفرانكوفونية لدعم الجامعة في مشاريعها ورؤاها المستقبلية. كما تحدث عن اللقاءات التي أجراها مع هيئات سياسية فرنسية، لا سيما مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ومسؤولين في وزارة التربية والتعليم العالي ووزارة الخارجية واليونيسكو وقال إنه من المواضيع المهمة التي تم تناولها هو دور الثقافة في الأوضاع الراهنة ودور جامعة القديس يوسف في تعزيز الفرنكوفونية واللغة الفرنسية وضرورة تنمية العلاقات الثقافية بين لبنان وفرنسا.

وتعليقا على المحاضرة التي أقيمت في باريس حول الفرنكوفونية والاقتصاد الرقمي، قال البوفسور دكاش إن الذكاء الاصطناعي لا يحل كل شيء بل ما هو مهم هو الانسان المتعلم والمثقف والقائد الموجه، ولهذا يؤكد على أهمية تطوير مهارات أساسية، الى جانب المهارات التقنية، أدخلها ضمن البرامج التعليمية في الجامعة وهي تعليم الشعور بالمواطنة والحقوق والواجبات والديمقراطية وتطوير مهارات القدرة على التفكير والحكم والحس النقدي والتفاعل وفهم الآخر والتواصل.

كما تطرق البروفسور سليم دكاش اليسوعي الى الحياة الثقافية للطلاب في كليات جامعة القديس يوسف في بيروت ودور الجامعة في تعزيز الثقافة المدنية والقيام بنشاطات وأعمال تخدم المجتمع كعملية اليوم السابع التي يقيمها أساتذة وطلاب في بعض المناطق اللبنانية، ولا سيما ثقافة المواطنة البيئية من خلال مشاريع رائدة وإطلاق المرحلة الاولى من مشروع USJ Verte المتعلق بإدارة فرز النفايات داخل الجامعة.

كما تم التذكير بأهمية الفضاءات الثقافية في جامعة القديس يوسف كمسرح بيريت ومسرح مونو ومتحف ما قبل التاريخ اللبناني ومتحف "ميم" للمعدنيات الذي يضم 1400 قطعة معدنية آتية من واحد وستين بلدا، كما تستعد الجامعة لبناء متحف ثالث يعنى بالفن اللبناني المعاصر. وتتميز الجامعة بالمكتبات وأهمها المكتبة الشرقية العريقة التي تحتوي على مئتين وخمسين ألف كتاب، ومن أهمها مكتبة مخطوطات من مختلف الأنواع أشهرها إنجيل من القرن السابع الميلادي والكتاب المقدس من عمل رسامين وخطاطين مزين بالأيقونات الحلبية، الى جانب المكتبة الأرمنية ومكتبة اللوحات الجغرافية التي تروي التاريخ. هذا بالإضافة الى جوقة غناء وكورس الجامعة الذي يتهافت الناس على سماعهما.

يذكر أن البرفسور سليم دكاش اليسوعي هو من جهة أخرى رئيس تحرير مجلة المشرق الثقافية العربية الالكترونية التي تصدر مرتين في السنة، وهو نائب مدير دار المشرق وهو يقول إن عالم النشر اليوم في معركة بين الورقي والرقمي كما أن هناك مئات العناوين التي تصدر ولا فائدة منها إلا الفائدة العكسية والسلبية على المجتمع وهي مثيرة للفتن والعنف ولا تدفع الإنسان الى التفكير والتغيير الى عالم أفضل.

شغل البروفسور سليم دكاش اليسوعي قبل رئاسة الجامعة اليسوعية في بيروت عام 2012 مناصب عديدة منها إدارة معهد الآداب الشرقية بالوكالة وعميد كلية العلوم الدينية في نفس الجامعة، وقبلها كان رئيسا لمدرسة سيدة الجمهور ومارس التعليم الجامعي في مدرسة الترجمة وكلية العلوم الدينية ومعهد الآداب الشرقية في الجامعة اليسوعية. وهو حاصل على شهادات عديدة، ديبلوم في العلوم السياسية وماجستير في اللاهوت والفلسفة في فرنسا ودكتوراه في الآداب والفلسفة من جامعة السوربون في باريس ودكتوراه في علوم التربية من جامعة ستراسبورغ الفرنسية.

نشر البروفسور سليم دكاش اليسوعي مؤلفات عديدة ومقالات ومحاضرات حول التربية والروحانية والفلسفة والفقه وتلاقي الحضارات والحوار بين الأديان والعلاقات الاسلامية المسيحية والمواطنة. ظهر له عن دار المشرق كتاب ملفت جديد بعنوان "خواطر على الطريق" من خمسة فصول هي: إيمانيات، تربويات، وطنيات، وجدانيات، وجوديات. وجاء هذا الكتاب كما قال "خلاصة سنوات من النجاحات والفشل والمطالعات والمتابعات".

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن