تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ثقافات

"حب الرجال": جسد الرجل في عدسة مصورة

سمعي
مونت كارلو الدولية

"حب الرجال" هو الفيلم الروائي الثالث للمخرج التونسي مهدي بن عطية وهو يعرض في الصالات الفرنسية منذ نهاية فبراير الماضي.

إعلان

تقوم حفصيّة حرْزي بالدور الرئيسي في "حب الرجال" في قصة تدور أحداثها في تونس اليوم حيث المصورة الشابة "أمال" تفقد زوجها في حادث سير ويساعدها أب زوجها على متابعة شغفها في التصوير والتغلب على الحزن. وبعد أن كانت في السابق المصورة والموديل معا تصور نفسها في لباس مختلف، اختارت أن يكون الرجال هم الموديل الذين تصورهم في عملية بحث في الحياة وفي الرجل وفي الذات أيضاً.

يقول مهدي بن عطية إن فيلم "حب الرجال" هو فيلم شخصي جداً فيه الكثير من نفسه على صعيد الأمكنة والشخصيات والمواضيع من دون أن يكون سيرة ذاتية. فقد وجد نفسه في شخصية تسمح له بأن يحكي عن تجاربه وعن العالم في الوقت ذاته.

مهدي بن عطية صنع فيلما حول امرأة في بلد عربي تسعى للنظر الى الرجال كما ينظر الرجال الى النساء ويقول إنه أراد قلب الموازين، فحتى في الأفلام الفرنسية والأمريكية الأمر نادر

حيث الفنان الرجل هو الذي يمتلك الكاميرا والمرأة هي دائما الموديل.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.