حياة وناس

التقدّم في السنّ، كيف نخلق حياة جديدة؟

سمعي

جرت العادة أن يُحدَّد عمر الإنسان من خلال سنوات عمره، ولكن غالباً ما تنقلب المقاييس عندما يتقدّم الشخص في السنّ ويحافظ على روح الشباب ويستمرّ بخلق جوّ خاص بحياته يتلاءم مع ما يُحبّه. فكيف نُحافظ على مثل هذا النمط من العيش؟

إعلان

لا أحد يُمكنه الجزم أنّ عمر الإنسان هو عمره بالميلاد، فأحياناً كثيرة يكون الشخص شاباً ونشعر وكأنّه كبير في السنّ والعكس صحيح، هذا فضلاً على أنّ الإنسان لا يستطيع وحده وضع حدّ معيّن لنمط حياته وطريقة العيش التي يُحبّها.

 
إنّ العمر ليس إلاّ رقماً، وروح الإنسان غالباً ما تكون المقياس لتحديد العمر الحقيقي الذي يعيشه. والشخص المتقدّم في السنّ غالباً ما تبدأ عنده مرحلة جديدة في النظر إلى الحياة، ويحاول البحث عن نشاطات مختلفة تملأ عنده بعض الفراغ الذي يشعر به، والأمثلة على ذلك كثيرة لا سيّما فيما يتعلّق بالسلوك العاطفي بحيث نجد أشخاصاً متقدّمين في السنّ يُقدِمون على الزواج، ونسمع البعض يقول أنّ هذا الشخص يمرّ بـ "جهلة الـ40 أو الـ60" وكذلك بالنسبة لمن يتزوّج شخصاً أصغر منه في السنّ وكأنّه يستعيد سنوات مضت. ومن جهّة أخرى، هناك أشخاص تعوّدوا على العيش بنمط معيّن ولديهم حياة عمليّة ناشطة، ولدى سنّ التقاعد يجدون أنفسهم أمام فراغ معيّن فيبحثون عن متنفّس ما لملئ هذا الفراغ، في وقت ما زالوا يشعرون أنّهم يمكن أن يُمارسوا نشاطهم كما السابق، من هنا يسعون دائماً إلى تنظيم وقتهم وخلق فُرص جديدة تملأ حياتهم.
 
ما أهميّة أن يتمتّع الشخص المتقدّم في السنّ بروح الشباب؟ كيف يمكن تفسير السلوك العاطفي للمتقدّمين في السنّ؟ ما الذي يبحث عنه حقاً كلّ شخص يتقدّم في السنّ؟ 
 
"حياة وناس" طرح موضوع "التقدّم في السنّ، كيف نخلق حياة جديدة؟" وكيف يسعى الشخص إلى خلق متنفّس جديد لحياته، مع :
 
ـ فتحيّة العسال، كاتبة وأديبة ورئيسة الاتّحاد النسائي التقدّمي ورئيسة جمعيّة الكاتبات المصريّات وعضو مجلس إدارة اتّحاد الكتّاب وعضو مجلس إدارة  السينمائيّين المصريّين ومن قيادات حزب التجمّع التقدّمي، من مصر.
ـ خيريّة قدوح، أستاذة وباحثة في العلوم الإجتماعيّة وبشكل خاص في علوم التربية وأستاذة في كليّة التربية في الجامعة اللّبنانيّة، من لبنان.
ـ د. وضّاح الحجّار، أخصّائي في الطبّ النفسي ومحاضر في الجمعيّات الأهليّة  السوريّة وشارك في العديد من البرامج الإعلاميّة، من سوريا.
وكان هناك مشاركة من إحدى النساء التي تحدّثت عن تجربتها في هذا الموضوع والحدود التي يفرضها العمر.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم