حياة وناس

علاقات الحب في العمل

سمعي

الحب عالم مليء بالأسرار والخصوصية المفرطة ومغامرات لا تنسى مع من نختاره شريكا لنا. فكيف إذا كان هذا "المحبوب" مديرك أو زميلك في العمل؟ هل تتحول علاقة الحب داخل العمل إلى علاقة المحظور المرغوب، وتتعقد معها الأمور ويصعب بعدها على الحبيبين إيجاد حلول؟ أم أن الأمور تكون أسهل على الطرفين؟

إعلان

 

كيف يتعامل زملاء العمل " الحبيبين" مع هذه الأحاسيس؟ كيف تؤثر على حياتهم الخاصة والمهنية أيضا؟ 
للحديث عن هذا الموضوع استضاف برنامج"حياة وناس":
 - عطيات الصادق، خبيرة التنمية البشرية و العلاقات الإنسانية.
- هيثم شبايك، أخصائي ورئيس قسم الطب النفسي بمستشفى خورفكان.
وكان هنالك العديد من الاتصالات من مستمعات ومستمعين.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم