تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة وناس

الرقابة الذاتية سلاح يهدد إبداع الفنان

سمعي
فيسبوك
2 دقائق

شهدت الساحة الفنية في الأردن الكثير من الجدل بعد اعتداء تعرض له المؤلف الموسيقي طارق الجندي في أحد المراكز ‏الثقافية، وسرعان ما استقطبت هذه الحادثة تضامن فئات مختلفة من المجتمع الأردني ووصلت إلى وسائل التواصل ‏الاجتماعي.‏

إعلان

طرحت هذه الحادثة موضوع الحريات الفنية في الأردن من جديد خاصة وأن الاعتداء على الفنانين قد يتكرر بأشكال ‏مختلفة كمنع أعمالهم من العرض أو التدخل في مضمونها، وهذا لا بد و أن يدفع الفنان لممارسة رقابة ذاتية على نفسه ما ‏يهدد قدرته على الإبداع.‏

فما هو حجم تدخل الرقابة في عمل الفنانين في الأردن؟
ما هي نتائج وتداعيات الاعتداءات على الفنانين الأردنيين؟
إلى أي حاد تستطيع نقابة الفنانين في الأردنيين حماية الحريات الفنية ؟
ما حجم الفجوة بين القانون والتطبيق؟

ناقش برنامج حياة وناس هذه القضية مع كل من: ‏
غيا ارشيدات: مؤلفة موسيقية
طارق الجندي: مؤلف موسيقي
ساري الأسعد: نائب نقيب الفنانين الأردنيين

وكان هنالك مداخلات تلفونية من: ‏
الفرعي: كاتب كلمة ومؤلف وعازف إيقاع ‏
محمد بني هاني: مخرج مسرحي
‎ ‎
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.