تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة وناس

الخيانة الالكترونية!

سمعي
الصورة من فليكر (Pabak Sarkar)
2 دقائق

الخيانة بين الأزواج موضوع قديم قيل وكتب حوله الكثير، ولكن الجديد اليوم الذي فرضه التطور في وسائل التواصل الاجتماعي هو ما بات يسمى بـ"الخيانة الالكترونية". بكبسة زر على الكمبيوتر أو الهاتف الجوال "الآيفون" يستطيع الشخص أن يجوب العالم ويتحدث مع أشخاص لا يعرفهم أو حتى لم يلتقي بهم أبدا.

إعلان

 غالبا ما يتطور هذا التواصل والحديث إلى علاقة عاطفية بل وقد يتحول إلى علاقة جنسية افتراضية، فليس بالضرورة أن يتلقي الزوج أو الزوجة بالشخص الذي يقيمان معه هذه العلاقة.

فهل يمكن اعتبار هذا التواصل الافتراضي فعلا خيانة؟
هل انتشرت هذه الخيانة الالكترونية لدرجة يمكن اعتبارها ظاهرة؟
ما الذي يبحث عنه الزوج أو الزوجة من علاقة افتراضية مع شخص افتراضي؟
ما هي  آثار ظاهرة الخيانة الالكترونية على الحياة الزوجية؟
من هم الأزواج الذين قد يقعون في هذا النوع من الخيانة؟
 
ناقش برنامج "حياة وناس" هذا الموضوع مع:
 
الدكتورة فوزية الهاني: أخصائية اجتماعية للأسرة والعلاقات الزوجية
الدكتور علاء رجب: استشاري الصحة النفسية والعلاقات الأسرية

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.