تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة وناس

" التيشيرت" ساحة للتعبير والاحتجاج

سمعي
الصورة من فليكر ( Erich Ferdinand)

تنامت ظاهرة الكتابة والرسم المعبر الذي يحمل رسائل معينة على " التيشيرت" بشكل خاص وعلى أنواع مختلفة من الإكسسوارات، وقد حازت على شعبية كبيرة بين الشباب في كثير من البلاد العربية.

إعلان
 
هناك من يرى هذه الظاهرة ضمن سياق سياسي اجتماعي له دلالاته العميقة والتي يمكن من خلالها فهم طبيعة العلاقة بين هؤلاء الشباب وقضاياهم المختلفة، في حين هناك من يعتقد أن انتشار هذه الظاهرة هو مجرد موضة منفصلة عن السياق والفعل الاجتماعي السياسي.
 
كيف يمكن فهم ظاهرة الرسم والكتابة والتعبير من خلال " التيشيرت" والإكسسوارات؟
هل هذه الظاهرة حديثة أم قديمة ولكن بدلالات جديدة؟
هل يمكن من خلال ما يرفع من شعارات ويروج من رسومات أن نفهم السياق الاجتماعي السياسي لهؤلاء الشباب؟
ما هي العلاقة بين انتشار الرموز والوسائل التعبيرية والعمل الاجتماعي السياسي الميداني؟
 
ناقش برنامج " حياة وناس " هذا الموضوع مع:

شيم خيطان: مديرة التسويق لمشروع " جوبيدوا"
علي عبيدات: المنسق الإعلامي لمشروع  "بلوزتي فلسطينية"
رفيق العمراني: رئيس جمعية التعبير الفني الرقمي ومخرج أفلام وثائقية
إسلام عبد المنعم:  مخرج ومدير شركة إعلانات
سعيد أبو معلا: باحث إعلامي ومحاضر في الجامعة العربية الأمريكية في جنين

 

 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن