تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة و ناس

إضرابات جامعة بيرزيت الأخيرة مؤشر لأزمة التعليم العالي

سمعي
المصدر (فيسبوك)

شهدت الأسابيع الأخيرة داخل أسوار جامعة بيرزيت في فلسطين احتجاجات الطلبة على قرار إدارة الجامعة رفع الأقساط الجامعية على الطلبة الجدد والقدامى. هي ليست المرة الأولى التي يصل فيها الصدام الى وقف العملية التعليمية وإغلاق الجامعة.

إعلان

 سنناقش هذه الأزمة وأسبابها، الحل الأخير بين الطلبة وإدارة الجامعة، هل جميع الاطراف راضية عما تم التوصل اليه، ما هو دور السلطة ووزارة التعليم العالي، كيف يمكن حل أزمة التعليم العالي وخصخصة التعليم؟ التعليم كحق للجميع، ونحو تعليم شعبي وديمقراطي؟ ما بعد الأزمة المالية، ما هي الملفات التي يمكن للحركة الطلابية العمل عليها وإبرازها داخل الجامعة وعلى الصعيد الوطني؟

مع ضيوفنا، الدكتور محمود الأحمد عميد شؤون الطلبة، والأستاذ جبريل جحشان كاتب وباحث وناشط سابق في الحركة الطلابية، ورئيس مجلس الطلبة في جامعة بيرزيت – أحمد العايش، وسكرتير القطب الطلابي الديمقراطي التقدمي – مانديلا سالم، ومنسق الشبيبة الطلابية - يوسف البرغوثي
   

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن