حياة وناس

هل يمكن الإساءة للشريك أو الحبيب بعد انتهاء العلاقة؟

سمعي
المصدر (فيسبوك)

سنتحدث عن أصعب المشاعر المؤلمة في الحياة حين انتهاء علاقة حب أو زواج سواء كان بقرارك أنت أو قرار الطرف الآخر. ومن المؤكد أن يترتب على هذا الانقطاع مشاعر ألم وحزن نحاول الخروج منها، لتحديد الشكل الذي ستنتهي به هذه العلاقة، هل سنسيئ للحبيب أم سنتفهم الوضع ونحاول تضميد جراحنا.

إعلان

ما بعد انتهاء العلاقات سواء كانت زوجية أو بين حبيبين، ما هو الشكل والطريقة التي تنتهي بها هذه العلاقات؟ هل من الممكن أو المعقول انتهاء هذه العلاقات وبعد سنوات بأشكال من الاساءة والتهجم؟ هل من الممكن أيضا الحفاظ على شكل آخر من العلاقة كتحولها بعد فترة لعلاقة صداقة، وما هو الأسلوب الأمثل لإنهاء هذه العلاقات دون إساءة؟

مع ضيوف حلقتنا الأستاذة إيفون عبود الحلو، كاتبة وشاعرة وإعلامية. والدكتور وضاح الحجار، استشاري الطب النفسي ومحاضر ومدرب إقليمي في التوعية النفسية.
 

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن