تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة وناس

كيف ننهي علاقاتنا الاجتماعية بأساليب أخلاقية

سمعي
جوجل (Tumisu)
2 دقائق

في كثير من الأحيان تنتهي علاقاتنا الاجتماعية والانسانية الدائمة بأساليب غير أخلاقية تصل الى حدود اللا معقول من كشف أسرار وإساءة لفظية وجسدية أو التشهير وغيره.

إعلان

 يُعتبر التواصل الاجتماعي والإنساني وبناء العلاقات الاجتماعية الناجحة من الضرورات والحاجات الملحة. وتقسم العلاقات الاجتماعية إلى قسمين أساسيين وهما: العلاقات الاجتماعية العابرة أو المؤقتة التي لا تستمر، وغالبا ما تكون هذه العلاقات مبنية على مصالح أو غايات مشتركة..

أما العلاقات الاجتماعية الدائمة فهي ليست مؤقتة وإنما دائمة، إلا في حالة وقوع نزاعات وخلافات بين الأطراف، وهذا النوع من العلاقات يكون عادة بين أفراد الأسرة الواحدة وذوي القربى، وأفراد العشيرة الواحدة، والأزواج، والأصدقاء الحقيقيين. فكيف يمكننا أن ننهي مثل هذه العلاقات بطرق أخلاقية؟ ولماذا نصل الى هذه الطريقة والأساليب في إنهاء العلاقات التي كانت الأقرب لنا؟

مع ضيوفنا الدكتورة الشيماء عطاء الله محرم، دكتورة في التنمية البشرية والعلوم الإنسانية وباحثة ومتخصصة بالعلوم السياسية، والدكتور عنتر سليمان خبير علاقات إنسانية وأسرية واستشاري في تطوير التعليم.

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.