تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة و ناس

"الحق في التعليم يقتضي وجود معلمين مؤهلين" شعار اليوم العالمي للمعلم 2018

سمعي
جوجل (اليونسكو)

هل الشعارات التي يتم التوافق عليها دوليا متوافق عليها محليا، بكل ما تحمله من تبعيات وقرارات سياسية واجتماعية ومالية وبالاخص تلك التي تتعلق بالمعلم والتعليم؟

إعلان

التدريب والتأهيل والتراخيص المهنية، بالاضافة إلى التحفيز ورفع مستوى المعلم المعيشي، الاجتماعي والاقتصادي هو أهم ما يمكن البحث به في شعار هذا العام بمناسبة اليوم العالمي للمعلم 2018.

فما هي الاستراتيجات المتبعة للوصول للمعلم المؤهل؟ هل هناك قرار من رأس هرم السلطة لتطبيق هذه الشعارات؟ هل سيتم اقتطاع جزء من ميزانيات الأمن لتوفير معلم مؤهل قادر على خلق مواطن حر، فعّال، ومبدع في مجتمعه؟

مع ضيوفنا:

الدكتور سعود هلال الحربي، مدير عام المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم –الالكسو

الأستاذ الدكتور عبد السلام الجوفي، وزير التربية والتعليم في اليمن سابقا، مستشار مكتب التربية العربي لدول الخليج وعضو اللجنة التوجيهية العليا للتعليم 2030

المهندس هيف بنيان، الرئيس التنفيذي لأكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين، وعضو في العديد من المجالس واللجان الدولية حول التعليم والابتكار وتكنولوجيا المعلومات

الأستاذ رفعت الصباح، مدير مركز إبداع المعلم - سكرتير عام الحملة العربية للتعليم

المعلمة حنان الحروب، الفائزة بجائزة أفضل معلمة على مستوى العالم

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.