تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة وناس

فن المواجهة الإيجابية للإحباط

سمعي
جوجل (Fiitjee)

إنّ الفشل في تحقيق هدف معيّن رغم السعي لتحقيقه يجعل من الشخص منعزلاً متقوقعاً داخل ظلمات تفكيره، لذا يجب أن نعي جيداً كيفيّة التخلّص من الإحباط والعمل على حل كلّ ما يتسبب بمضايقتنا.

إعلان

الفشل، والاكتئاب والعزلة، وعدم القدرة على الإنتاج والعطاء والعمل سببهم الرئيس الإحباط، وللتغلب علي الاحباط الذي قد يصل الى شبابنا ومجتمعاتنا علينا مواجهته، وتقديم طرق الحلول الايجابية للخروج منه منتصرين. هناك العديد من الأشخاص الذين وقعوا في دائرة الإحباط، لكنهم انتصروا عليه وحققوا نجاحات باهرة، فكيف يمكننا مواجهة الإحباط بطرق إيجابية تدفعنا للتغيير نحو الأفضل؟ وكيف يمكننا أن نتعاون سويا في حل هذه الأزمة ؟ من أين نبدأ وكيف؟

مع ضيوفنا:

الدكتورة رويدا عبد الخالق، خبيرة بتطوير وإدارة الموارد البشرية والتخطيط الاستراتيجي

الدكتور شريف صلاح الدين، استشاري التدريب والتطوير

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.