تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة و ناس

قوانين الأحوال الشخصية بين التغيير والتطوير

سمعي
Google Sites

الانصاف الحقيقي للمرأة العربية ياتي من قانون احوال قادر على ذلك،فالميراث، والزواج المدني، والختان، والمساواة بالحقوق والواجبات نضالات مستمرة للمدافعات والمدافعين عن حقوق الانسان وحقوق المرأة، وبين دول وأخرى تبرز الإشكاليات ومدى النجاحات في تحقيق هذه النضالات.

إعلان

تونس اضاءة من جديد الملف حول المساواة في الإرث، وفي لبنان يزداد النقاش حول الزواج المدني وبمصر والسودان ودول أخرى تبرز قضية زواج القاصرات وبالسعودية السماح للمرأة بقيادة السيارة ربما انجاز وهو في نفس الوقت بديهي في دولة عربية أخرى كفلسطين او لبنان او المغرب.
فهل تلبي قوانين الأحوال الشخصية المواثيق والعهود الخاصة بحقوق المرأة؟
وما هي القضايا والاوليات التي تعمل عليها المناضلات النسويات كلن ببلدها؟
كيف ينظر لمستقبل نضالات المرأة مع زيادة التضيقات على الحريات والحقوق في المنطقة؟

مع ضيفاتنا:

الأستاذة حياة الجزار، محامية وناشطة حقوقية ونسوية وعضو جمعية النساء الديمقراطيات بتونس

الأستاذة امال عبد الهادي، ناشطة حقوقية ونسوية، مؤسسة المرأة الجديدة

الأستاذة ختام سعافين، رئيسة اتحاد لجان المرأة الفلسطينية

الأستاذة فريدة غلام، عضو في لجنة الأحوال الشخصية ومناهضة العنف بالاتحاد النسائي البحريني

الأستاذة زويا روحانا، مديرة منظمة كفى استغلال وعنف

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.