تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حياة و ناس

كيفية تقبل وفهم حالات الأمراض النفسية في مجتمعاتنا

سمعي
pixabay (geralt)

من الملاحظ لدى مجتمعات كثيرة عدم تقبل الأمراض النفسية ورفض التعامل معها، ونلاحظ هذا الرفض كثيرا أيضا في مجتمعاتنا، وعدم تقبله يأتي من الفهم الخاطئ لهذه الأمراض وأسبابها.

إعلان

هناك من الأمراض التي ينظر اليها المجتمع بطريقة تقلل من صاحبها، فتستخدم أحيانا عبارات تضع الأشخاص المصابين بهذه الأمراض في خانة من التمييز السلبي، كأن يُقال مثلا "صاحبك مريض نفسي"، أو "ابنك مريض نفسي" يجب عرضه على الطبيب.

ومن جهة ثانية هناك عدم تقبل الأهل لهذه الحالات ورفض فكرة عرض المريض على الطبيب النفسي، مما يؤثر سلبا على الطفل وتقدمه في الحياة.

فلماذا هذا الخوف من الأمراض النفسية؟ كيف يمكننا التعامل مع المجتمع والأهل لتقبل حالات المرض النفسي والعمل على معالجته؟

مع ضيوفنا:

الدكتورة الشيماء عطاء الله محرم، دكتورة في التنمية البشرية والعلوم الإنسانية وباحثة ومتخصصة بالعلوم السياسية

الأستاذ روني أبو ضاهر، متخصص بالعلاج النفسي العائلي والنظامي

 

selfpromo.newsletter.titleselfpromo.newsletter.text

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.