تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حكاية نغم

معزوفة "Pablo" لـ ممدوح البحري

سمعي
صور ممدوح البحري مأخوذة عن موقعه الخاص، في الزاوية اليمنى إلى الأسفل صورة الشاعر بابلو نيرودا عن الويكبيديا

يتحدث "الجازمان" التونسي ممدوح البحري في "حكاية نغم" عن تجربته التي عاشها بجانبيها الموسيقي والإنساني أثناء جولة فنية في الشيلي، فألهمته رغبة في تكريم الأديب والمفكر بابلو نيرودا ويتوقف في حديثه عند مراحل تطوّر المعزوفة من هيكل هارموني إلى لحن مكتمل.

إعلان

"Pablo" هو عنوان المعزوفة، واختاره مؤلفها تكريما للشاعر والأديب والسياسي التشيلي بابلو نيرودا المولود سنة 1904 والمتوفى سنة 1973، والحائز على جائزة نوبل للأدب سنة 1971 وعلى الجائزة الوطنية للأدب بالشيلي سنة 1945.

كان لبابلو نيرودا ولا يزال أثر كبير في مجتمعه وحضور قويّ رغم الغياب وهذا ما لمسه "الجازمان" التونسي ممدوح البحري أثناء جولة فنية قام بها في الشيلي مع موسيقيين محليين.

تميّزت هذه الجولة بثراء فكري وإنساني وأدرك خلالها البحري أهمية هذه الشخصية ذات الإشعاع العالمي فأراد تقديم هدية لروحها، ولم يفته التعبير عن إعجابه بعازف القيثارة المشهور كارلوس سانتانا بين سطور نغماته فأعطى كلُّ هذا روحا لاتينية أمريكية لمعزوفته "Pablo" التي رأت النور في حدود سنة 2008.

للتعرف أكثر على ممدوح البحري اضغط هـنــا
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.