حكاية نغم

أغنية " أنا بخاف من الكوميتمنت " لفرقة جدل الأردنية

سمعي
فرقة جدل الأردنية( الصورة من فيسبوك)

يتحدث محمود ردايدة مؤسس فرقة جدل الأردنية عن استلهامه موضوع أغنية " أنا بخاف من الكوميتمنت " وكلماتها من موقف حقيقي عاشه شخصيا وعاشه قبله الكثير من الشباب وعلى الأرجح أن في هذا سرّ نجاح الأغنية جماهيريا.

إعلان
 
تأسست فرقة جدل الأردنية سنة 2003 وكانت أولى فرق الروك العربي التي قدّمت اقتراحا موسيقيا مختلفا وغير مألوف يستجيب لبعض متطلّبات جمهور عربي شاب يبحث عن موسيقى غير تقليدية ومختلفة عن المنوعات الطاغية على الساحة.
 
أسّس فرقة جدل الموسيقي الشاب محمود ردايدة وهو مؤلف وملحن أغلب أغاني الفرقة ويظل يستلهمها من قصص حقيقية وتجارب خاصة، ويتأكد هذا بعد الاستماع لقصة أغنية "أنا بخاف من الكوميتمنت ".
 
في هذه الأغنية توقف محمود ردايدة عند لحظة من حياة الشباب يأخذون فيها قرارا مصيريا يمرّ بهم من مرحلة إلى أخرى، وللحصول على إيجابيات المرحلة الجديدة عليهم تقديم بعض التنازلات والتضحيات.
 
مزيد من التفاصيل يرويها كاتب الأغنية ومؤلفها محمود ردايدة.

 

فرقة جدل الأردنية وأغنية " أنا بخاف الكوميتمانت"

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم