حكاية نغم

مقطوعة Nuit de rêve للموسيقي السوري حسان عبد الرحمان

سمعي
الملحن السوري حسان عبد الرحمان ( الصورة من فيسبوك)

يتحدث الموسيقي السوري المقيم في فرنسا، حسان عبد الرحمان، عن أطوار ليلة جميلة عاشها في إحدى المناطق الفرنسية وكان برفقته عوده وحبيبته، فدغدغ الإلهام وجدانه ووُلدت معزوفة Nuit de rêve.

إعلان

 

يُُقال أن الإلهام الفني يكون أكثر استجابة للحزن من الفرح، لأن الحزن يطول أما الفرح فيمرّ بسرعة لذا عندما يطلّ على المبدع يعيشه بأقوى ما لديه من مشاعر وقليلا ما يدوّنه.
الحقيقة أن في هذا القول الكثير من الصحة لكنه لا ينفي وجود أعمال فنية تحتفل بالفرح بأجمل ما يكون، منها معزوفة Nuit de rêve أو " ليلة حلم "، وهي قطعة موسيقية من تلحين حسان عبد الرحمان، خلّد فيها ليلة بسيطة الأحداث رائعة المشاعر عاشها منذ بضع سنوات في إحدى المناطق المجاورة لمدينة ليون الفرنسية، مقرّ إقامته منذ فترة.
الجميل في القصة هو أن المبدع عموما لا يفارق آلته الموسيقية حتى يتقاسم معها خوالج روحه في كل حالاتها، ولم يخرج حسان عبد الرحمان عن هذه القاعدة، فأخذ عوده وإلى جانبه حبيبته في محيط طبيعة جميلة وعزف وكانت ولادة مقطوعة Nuit de rêve التي يتحدّث بقصتها خلال البرنامج.  

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم