تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حكاية نغم

أغنية " جسر عودتكم" للفنان المصري جوني

سمعي
الفنان المصري جوني ( الصورة من فيسبوك)

يتحدث الفنان المصري جوني عن قناعات جمعت بينه وبين الشاعر والملحن أنطونيوس نبيل وولد منها مشروع كامل تضمن أغنية "جسر عودتكم " التي كرما فيها شهداء وقضية ويتوقف في حديثه عند ورشة العمل التي تم فيها المزج بين نصّين أحدهما بالفصحى والآخر بالعامية.

إعلان
 
"جسر عودتكم" هي أغنية بنص ذي روحين لأنه كُتب بقلمين مختلفين، فرأى الأول النور في حياة ناظمه الشاعر الفلسطيني توفيق زيّاد المولود في السابع من مايو سنة 1929 والمتوفى في الخامس من يوليو سنة 1994، ورأى الثاني النور سنوات بعد رحيل زيّاد وكتبه المصري أنطونيوس نبيل.
 
وُلدت هذه الأغنية من إيمان بالقضية الفلسطينية اجتمع فيه كاتبها وملحنها أنطونيوس نبيل ومؤديها جوني وزوّداها بقناعتهما بنجاعة وأهمية سلاح الفنون، وقد كرّما فيها رمزين فلسطينيين هما الشهيدان ناجي العلي ولينا النابلسي إضافة إلى شحذ عزائم شعب كامل لا يزال يقاوم.
 
أدّى جوني أغنية "جسر عودتكم" بشكل حواري مع مريم حلمي ويروي خلال البرنامج قصتها وكواليس العمل عليها.
 

أغنية "جسر عودتكم" يؤديها المغني المصري جوني

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.