أغنية "اللّوري" للفنان السوداني عمر بانقا

سمعي
فيسبوك

يتحدث الفنان السوداني عمر بانقا عن تحديثه لبعض الجوانب في أغنية تراثية هي "اللّوري" ومحافظته على جوانب أخرى ويشرح الأسباب والإطار كما يعرّفنا على هدفه من ذلك إضافة إلى الخاصيات التي تميّز هذه الأغنية عن غيرها.

إعلان

"اللّوري" هو عنوان أغنية من التراث السوداني يعيد تقديمها بتوزيع موسيقي جديد الفنان عمر بانقا وصدرت في ألبومه " لو ألقى بندقية".

كان لمؤدي الأغنية غرض في نفسه بتقديمها كما أراد من خلالها إيصال رسالة، خاصة وأنه مقيم في أمريكا ويظلّ حريصا على التعريف بتراث بلده بالشكل الذي يراه لائقا بعيدا عن الأعمال الفلكلورية السطحية.

أراد بانقا من خلال أغنية "اللّوري" أن يُظهر شكلا موسيقيا متواجدا في غرب السودان ويمكن اعتباره أبا لأن تواجده يعود إلى مدى بعيد غير أن الأطر التي يمكن أن تقدّمه تقلّصت وانصرف عنه الكثير.

الجدير بالذكر هنا هو أن الحديث عن "اللوري" يحيلنا على الحكّامات ومفردها حكّامة وهي امرأة تؤلف الشعر وتغنيه وتلعب دورا هاما في مجال الاستنفار كما تمثّل شخصية يهابها البعض.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية