حكاية نغم

أغنية " إيش جابكم هون" لفرقة الألف

سمعي
فرقة الألف اللبنانية ( الصورة من فيسبوك)

يتحدث خالد ياسين، عازف الإيقاع من "فرقة الألف"، عن الإطار الذي ولدت فيه أغنية "إيش جابكم هون" ويتوقف عند الذي يجعلها قريبة من نفسه ومن نفس كل مستمع لها إضافة إلى الانسجام التام فيها بين النص واللحن.

إعلان

 

قصة هذه الأغنية هي قصة لقاء جمع موسيقيين من مختلف الجنسيات العربية حول هدف وحيد هو الخروج بالموسيقى العربية من بكائها على الأطلال وتقديم اقتراح جديد في إطار فرقة اختاروا لها اسم " فرقة الألف ".
ألّف أعضاء الفرقة العديد من الأغاني منها أغنية " إيش جابكم هون" ودأبوا على العمل ضمن ورشات تجعل الأغاني ترى النور باقتراح وموافقة من الجميع.
لم تخالف هذه الأغنية القاعدة لكن ما يميزها عن غيرها يكمن في الحالة التي تصفها، وهي حالة تخاطب كل فرد منا في تساؤلاته الوجودية في مرحلة ما من حياته. والجميل هو أن الجانب اللحني ترجم بشكل جيّد تلك الحالة ما يفسّر تفاعل الجمهور معها بصفة خاصة.
" إيش جابكم هون" هي واحدة من أغاني ألبوم " أينما ارتمى" لفرقة الألف ويتحدث عنها خلال البرنامج عازف الإيقاع اللبناني خالد ياسين.
 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم