أغنية " هدّي يا بحر" لفرقة زمن الفلسطينية

سمعي
فرقة زمن ( الصورة من فيسبوك)

يتحدث الموسيقي سهيل فودي، مؤسس ومغني فرقة زمن، عن الذي استهواه في أغنية " هدّي يا بحر" للشاعر الفلسطيني أبو عرب، ويتوقف عند بصمة الفرقة في الأغنية إضافة إلى تفاعل الجمهور معها في كل الحفلات.

إعلان

 

"هدي يا بحر" هي أغنية أصبحت مع الوقت مثل النشيد الجماعي الذي يعبّر عن وجدان متعب لكن يبقى متشبثا بالأمل.
 
هي أغنية للشاعر الفلسطيني إبراهيم محمد صالح المعروف بأبو عرب المولود سنة 1931 والمتوفى سنة 2014، استهوت الكثير من الفنانين والفرق الفلسطينية والعربية فأعادوا تقديمها سواء بصيغتها الأصلية أو بتغيير في التوزيع الموسيقي، وفي كل الحالات التي ظهرت بها للجمهور حافظت على جماليتها ببساطة لحنها وعمق معانيها.
 
أما الصيغة التي اخترناها في البرنامج فهي بإمضاء فرقة زمن التي تأسست سنة 2005 وتُعتبر "هدي يا بحر" من أنجح ما قدّمت وتميّزت فكرتهم عن غيرها بشهادة من مؤلفها أبو عرب.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق مونت كارلو الدولية