حكاية نغم

أغنية " مغنواتي " للفنانة الفلسطينية أمل مرقس

سمعي
الفنانة أمل مرقس ( فيسبوك)

تتحدث الفنانة الفلسطينية أمل مرقس عن بقاء نص أغنية " مغنواتي " في درجها مدة طويلة قبل أن تقرر أداءه بما يلائم صوتها وشخصيتها الموسيقية وتتوقف عند تفاصيل ورشة العمل مع الملحن نسيم دكْور إضافة إلى أجواء التسجيل مع الموسيقيين وتفاعل الجمهور مع الأغنية.

إعلان

 

ترى بعض الأغاني أكثر من حياة وفي كل واحدة تغيّر من تفاصيلها كي تتلاءم مع مؤديها، أما نغمنا وهو " مغنواتي " فقد رأى النور في شكل موسيقي غربي منذ سنوات، لكننا نحتفي به في حياته الثانية بروح مشرقية أصيلة مع صوت الفنانة أمل مرقس.
 
" مغنواتي" هو نص لصلاح جاهين حرّكت بساطته شيئا في وجدان مغنيته ولازمها إلى أن قررت إدراجه ضمن عملها الأخير " فتح الورد "، فأضافت بفضله زنبقة ندية لباقة أعمالها ورسمت به طريقا للفرح والبهجة يذكّرنا دائما أن الموسيقى هي أكسجين الحياة.
 
عرضت أمل مرقس نص " مغنواتي " على الملحن نسيم دكْور فتخيّل له تكريما " للمغنى" بمختلف أصواته البشرية والآلاتية وراق اقتراحه للمؤدية ولكل المشاركين في العمل واقترن بأجواء رائعة منذ ولادته حتى مرحلة تقديمه أمام الجمهور في الحفلات الحية.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم