حكاية نغم

أغنية "الفجر" للفرقة المصرية إسكندريلا

سمعي
فرقة إسكندريلا ( فيسبوك)

يتحدث الموسيقي المصري حازم شاهين عن الظروف التي وُلدت فيها أغنية "الفجر" ويتوقف عند قيمتها المعنوية في نفسه إضافة إلى فكرته النغمية في محاولة لترجمة معاني النص وخلق انسجام بين الاثنين.

إعلان

ترتبط ولادة هذه الأغنية "الفجر" بأحداث سياسية تتعلق بالنزاع الأزلي بين فلسطين وإسرائيل وهو نزاع تنقسم الآراء حوله مع اختلاف زاوية النظر للظالم والمظلوم من منطلق اختلاف الانتماء إلى الوطن العربي أو إلى الغرب أو إلى غيرها من بقية مناطق العالم.

أما ما يهمنا في هذه المساحة فهو كواليس العمل ورمزيته لملحنه خاصة وأنه يحمل مكانة عاطفية في نفسه على اعتباره أول مولود رسمي له بعد مختلف المحاولات الموسيقية التي لم تخرج من حجرة نومه.

تتلخص فكرة أغنية "الفجر" في كونها صلاة جمعت الشهداء على اختلاف معتقدهم في خشوع ينتقل من فضاء الجامع إلى فضاء الكنيسة ويُخرج العمل من زمن كان سنة 2004 ليجعله صالحا لكل مكان وأوان يموت فيه أبرياء من أجل الوطن.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم