تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حكاية نغم

أغنية "يا مهاجر" من مشروع "طريق الحرير" للفلسطيني إبراهيم خطيب

سمعي
الموسيقي إبراهيم خطيب ( فيسبوك)

يتحدث الموسيقي الفلسطيني إبراهيم خطيب عن شعوره عندما كتب ولحن أغنية "يا مهاجر" ويتوقف عند خاصياتها الموسيقية وارتباطها بوجدان وتاريخ شعبه.

إعلان

"يا مهاجر" هي أغنية من أداء سهيل كنعان ضمها ألبوم بعنوان "درب الحرير" للموسيقي إبراهيم خطيب. حرص هذا الأخير على تقديم مجموعة من الأعمال ألهمته إياها حياته اليومية تحت وطأة الاستعمار، إضافة إلى أحلامه وتطلعاته وخيباته أحيانا بالتوازي مع أجمل ذكرياته.

رأت أغنية "يا مهاجر" النور منذ أكثر من عقدين من الزمن وكانت حين ولادتها تتحدث عن الهجرة الفلسطينية، لكن صدورها مؤخرا كان دافعه أن العالم كله أصبح مهجّرا بسبب الحروب والنزاعات بين القوى المتناحرة ويدفع ثمنها دائما المستضعفون.

جاءت أغنية "يا مهاجر" عميقة المعنى طربية التأثير على مستوى اللحن والأداء، لكن هذا لم يمنع ملحنها من تطعيمها بتأثيرات عالمية.
 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.