تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حكاية نغم

أغنية Les femmes d’abord للمغنية المغربية لمياء الزايدي

سمعي
الفنانة المغربية لمياء زايدي (فيسبوك)

تتحدث المغنية المغربية لمياء الزايدي عن لقائها مع شاعر غنائي استطاع نيل إعجابها بنص ذي تناول طريف مزج فيه بين العربية والفرنسية هو Les femmes d'abord وتتوقف عند كواليس العمل وما اختلف في هذه الأغنية عن غيرها من بقية أغانيها.

إعلان

Les femmes d’abord أو "النساء أولا" هي أغنية من الألبوم الأول للمياء الزايدي عنوانه "رسالة" وكان في نمط حديث يتمتّع بالمواصفات التجارية التي يبحث عنها الجمهور العريض اليوم.
تعتبر لمياء الزايدي أن هذه الأغنية توافق المقولة الشهيرة "يوجد في النهر ما لا يوجد في البحر" لأنها تعاملت فيها مع مبتدئين أثبتوا جدارتهم في خلق النجاحات الجماهيرية واستطاعوا الحصول في ما بعد على مكانة معتبرة تحت الأضواء في الساحة الموسيقية المغربية.
استمعت لمياء الزايدي لكلمات أغنية Les femmes d’abord فتلاءمت مع شيء في طبعها ومزاجها، ومن ثمّ بدأ العمل على المرحلتين التاليتين وهما التلحين والتوزيع اللذان تروي كواليسهما المغنية خلال البرنامج.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.