تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حكاية نغم

أغنية Milord للفنانة الفرنسية Edith Piaf

سمعي
الفنانة الفرنسية إيديت بياف (فيسبوك)

ولدت أغنية "ميلور" Milord للمغنية الفرنسية إيديت بياف Edith Piaf سنة 1959 وكُتبت مرتين كما لُحنت بلحنين وشكلها الحالي هو الصيغة الثانية لمحاولتين. أما صيغة النص فكانت بإصرار من المغنية على الشاعر وصيغة اللحن كانت بإصرار من الشاعر على المغنية والملحنة، وكانت النتيجة نجاحا جماهيريا كبيرا.

إعلان

هي أغنية "ميلور" Milord التي لحنتها مرغريت مونو Margueritte Monnot وكتبها الفنان الفرنسي ذي الأصول اليونانية جورج موستاكي Georges Moustaki في الفترة التي كان فيها على علاقة مع المغنية إيديت بياف Edith Piaf.

وكان الموضوع من اقتراح الفنانة بياف في ديكور تراجيدي بمدينة لندن، وللضرورة الشعرية أوجد كلمة "ميلور" التي لا تعني شيئا. كتب موستاكي انطلاقا من فكرة بياف ثم قرأ لها النص وبحدس المحترفة المقتدرة أحاطت كلمة "ميلور" وقالت له "الأغنية هنا في هذه الكلمة فانطلق منها وانس البقية!".

أعاد موستاكي كتابة الأغنية وأرسلت بياف النص لمرغريت بالبريد فلحنته هذه الأخيرة وحضرت إلى بيتها باقتراحين موسيقيين، واختارت الاثنتان اللحن الأول وأصرّ موستاكي على اللحن الثاني، ولم يخب ظنه لأن النجاح كان حليف الأغنية.

بعد انتهاء العلاقة بين موستاكي وبياف، قررت المغنية حذف "ميلور" من برنامجها لكن مدير أعمالها لوي باريي Louis Barrier اتهمها بعدم الحرفية ودفعها دفعا لتسجيلها، وهي تعتبر إلى اليوم من ألمع نجاحات مسيرتها الفنية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.