حكاية نغم

مقطوعة "بين الموت والحياة" للموسيقي السوري رواد عبد المسيح

سمعي
الموسيقي السوري رواد عبد المسيح (فيسبوك)

يتحدث الموسيقي السوري رواد عبد المسيح عن استلهامه لمقطوعة "بين الموت والحياة" من أغنية ثورية معروفة وتصوّره لها في مرحلتين موسيقيتين تمثلان صراعا أزليا بين الموت والحياة وعلاقة ذلك بما يحصل حاليا في بلده سوريا.

إعلان

"بين الموت والحياة" هو عنوان قطعة موسيقية لرواد عبد المسيح من ألبومه الأول "سوريا ما بتزول" وعبّرت، كما بقية مقطوعات الألبوم، عن رغبة في زرع الأمل وتحدّي اليأس والخراب والحروب وتثبيت هدف للوصول ولو بعد فترة من أجل استرجاع سوريا باقية على عهد تاريخها وحضارتها.

الموسيقي رواد عبد المسيح في هذه المقطوعة من أغنية ذات شعبية كبرى للفنان اللبناني أحمد قعبور هي "أناديكم"، وأخذته حماسة الأغنية إلى تصوّر مقطوعته انطلاقا من جملة المذهب، وجعل في تصوره صراعا بين الموت والحياة، ينتصر للحياة والأمل من خلال حالة انفعالية تنتاب عزف القيثارة في الجزء الثاني من المقطوعة التي استعار عنوانها من مقولة لأنطون سعادة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم