تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حكاية نغم

أغنية "من بعدك يشدو" للفنان الجزائري فؤاد ومان

سمعي
الفنان فؤاد ومان (فيسبوك)

يعرفنا الفنان الجزائري فؤاد ومان عن الشخصية التي توجّه لها بأغنية "من بعدك يشدو" ويتوقف عند الإطار الذي ولد فيه كل من النص واللحن إضافة إلى مناسبة تقديم العمل وكيفية تلقّيه من المعنية بالأمر.

إعلان

الجميل في أغنية "من بعدك يشدو" لفؤاد ومان هو أنها ولدت في إطار تكريم لشخصية كان لها الأثر الكبير في المشهد الثقافي الجزائري، هي الإعلامية المشهورة فاطمة ولد خصال.

عُرفت هذه الأخيرة بعملها الدؤوب في سبيل الثقافة بعيدا عن كل الاعتبارات الأخرى، كما عُرفت بتشجيعها الدائم للطاقات الشابة الحاملة لمشاريع فنية قيّمة وهذا ما جعل الفنان فؤاد ومان لا يتردّد في إهدائها هذه الأغنية اعترافا بالجميل.

"من بعدك يشدو" هو نص كتبه الإعلامي برهوم بوجمعة بشكل يعبّر عن لسان حال كل الذين عرفوا هذه السيدة الكريمة، وكانت كلماته صادقة إلى درجة أن ملحنه لم يجد أيّ صعوبة في تلحينه، بل قام بذلك في وقت قياسي وبوجدان منشرح رغم الجانب النثري للنص والذي يصعّب المهمة نوما ما.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن