تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حكاية نغم

أغنية "طريق للنور" للمغني المصري أحمد شوقي

سمعي
الفنان المصري أحمد شوقي (فيسبوك)

يتحدث المغني المصري أحمد شوقي عن أهمية أغنية "طريق للنور" في مشواره الفني من حيث قيمتها العاطفية وتوقيت ولادتها. ويتوقف عند التصاقها الوثيق بواقعه ومساهمتها في توطيد الصداقة بينه وبين مؤلفها أنطونيوس نبيل.

إعلان

حكاية أغنية "طريق للنور" هي حكاية المغني الشاب أحمد شوقي الذي انتقل إلى القاهرة سعيا وراء حلمه لدخول عالم الموسيقى والغناء، وطلبا للتوفيق في طريق محفوفة بالمصاعب التقى فيها بالملحن والشاعر أنطونيوس نبيل، فكان له هذا اللقاء بمثابة هدية من السماء.

تحمل أغنية "طريق للنور" في ظاهرها بساطة في النص واللحن كانت مقصودة من مؤلفها أنطونيوس نبيل، لكنها في باطنها عميقة صادقة لمدى التصاقها بواقع مؤدّيها. أما الأجمل فيها فهو انطلاق مؤلفها من إحساسه المرهف الذي التقط ما يختلج في وجدان أحمد شوقي، واستعاره ليكتب به أغنية عبّرت عن هذا الأخير، فتأثّر بها كثيرا عند الاستماع لها أوّل مرة.

أعطت أغنية "طريق للنور" أملا ودفعا قويّين لمؤدّيها أحمد شوقي وكانت واحدة من أهمّ خطواته الأولى في طريق الفن وهذا ما يؤكّده خلال الحلقة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.