تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حكاية نغم

مقطوعة "بكوانين" للمؤلف الموسيقي اللبناني إيلي معلوف

سمعي
الفنان والموسيقي اللبناني إيلي معلوف (فيسبوك)

يتحدث الجازمان اللبناني إيلي معلوف عن ولادة مقطوعة "بكوانين" في فصل الشتاء في لبنان وعن استلهامه لروحها من مشهد الثلج والصقيع في الأعالي، ويتوقف عند انسيابها من وجدانه سلسة دون عناء.

إعلان

حكاية مقطوعة "بكوانين" هي حكاية مبدع، رغم اختياره الهجرة والعيش بعيدا عن الوطن، يظل متشبثا بأصوله ويعود إلى البلد بانتظام يغذّي روحه من ذكريات وروائح ومشاهد من الطبيعة في مختلف فصولها.

هذا المبدع هو عازف البيانو والبزق إيلي معلوف، الذي من عشقه لأرض طفولته يجد في صقيعها دفئا وجعل من دفء إحساسه منبعا للإلهام فوُلدت مقطوعة "بكوانين".

عندما ألّف إيلي معلوف هذه المعزوفة لم يفكّر كثيرا بل عاش أحد الطقوس التي يكرّرها كلّما حان وقت الرحيل والعودة إلى مدينة إقامته باريس، وجلس يحادث البيانو على طريقته فجاوبه هذا الأخير بنغمات تحاكي روحه وحالته في تلك اللحظة.

هذه الصفحة غير متوفرة

يبدو أن خطأ قد وقع من قبلنا يمنع الوصول إلى الصفحة. نعمل على حل هذه المشكلة في أقرب وقت ممكن