تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حكاية نغم

أغنية "كل ما نيجي تروح" للمغنية المصرية دينا سالم

سمعي
الفنانة دينا سالم

يتحدث الملحن المصري شادي مؤنس عن إعجابه بقصيد "رسالة أم" للشاعر بهاء جاهين استمع له في ندوة شعرية ويتوقف عند مروره بمراحل عدة قبل تحوّله إلى أغنية "كل ما تيجي تروح" التي أرضته وأرضت الشاعر.

إعلان

بين الإعجاب بالنص الشعري والوصول إلى تلحينه مسافة قد تقصر في الزمن أو تطول، لأن بعض النصوص تلقى من الإعجاب الكثير في نفس الملحنين لكنهم لا يُوفقون بسرعة إلى ما يرقى من الموسيقى لمستوى الخطاب الشعري.

في هذا الإطار نورد الحديث عن أغنية "كل ما تيجي تروح" من أداء دينا سالم وتلحين شادي مؤنس ونظم القدير بهاء جاهين وتوزيع رفيق عدلي.

انطلق العمل على هذه الأغنية من نص شعري وصل إلى مسمع الملحن شادي مؤنس في ندوة شعرية، فوُلدت في نفسه رغبة جامحة لإلباسه ثوبا موسيقيا، لكن الأمور لم تكن بالبساطة المنتظرة إذ أخذ منه التلحين أكثر من سنة من المحاولات المتعدّدة وأوصلته النتيجة إلى منطقة بعيدة عن بقية أعماله ومختلفة كل الاختلاف عنها، ويفخر بها لأنها جمعته بعلم من أعلام الشعر المصري والعربي، بهاء جاهين.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.