تخطي إلى المحتوى الرئيسي
حكاية نغم

أغنية "عدّت سنين" للفنانين المصريين جوني وبسمة فرح

سمعي
الفنان المصري جوني ( فيسبوك)

يتحدث الفنان المصري جوني عن السبب الذي جعله يعيد تقديم أغنية "عدت سنين" 9 سنوات بعد صدورها، ويتوقف عند التعديلات التي أدخلها عليها تماشيا مع نضجه الفني وتغيُّر وجهة نظره الموسيقية.

إعلان

صدرت أغنية "عدت سنين" سنة 2010 وها هي تعود وتصدر في 2019 لغرض ما في نفس مؤديها جوني.

ظل هذا الأخير طيلة السنوات الماضية يطل على الجمهور بأعمال جديدة تسير في نفس خط الالتزام بنصوص عميقة وحاملة لرسالة ومعنى، لكن هاجس أغنية "عدت سنين" رفض أن يفارقه وانتهى به الأمر إلى الخضوع للفكرة.

أعاد جوني الانكباب على الأغنية والعمل عليها بشكل مختلف وتوجّه موسيقي جديد، وسجّلها مع الفنانة بسمة فرح وأعاد طرحها قناعة منه بأنها لم تجد حظّها في المرة الأولى، ولم تبُح بعد بكل أسرارها.

تحمل أغنية "عدت سنين" مكانة خاصة في نفس مؤديها جوني وذلك لتعبيرها عن مشاعر حقيقية صادقة وجد صداها في القصيد الشهير "أنابيل لي" Annabel lee للشاعر الأمريكي إيدغار آلان بو Edgar Allan Poe الذي نظمه سنة 1849 أي أشهرا قليلة قبل أن يغادر الحياة ونُشر بعد رحيله.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.