تخطي إلى المحتوى الرئيسي
كافيه شو

رحيل السوداني محجوب شريف: شاعر "القلب مساكن شعبية"

سمعي
مونت كارلو الدولية (عاطف علي صالح)

شيعت جموع سودانية غفيرة شاعر البسطاء محجوب شريف من مواليد العام 1948 الذي كتب للحرية وللحياة. كتب الأغنية الرومانسية والقصيدة المصادمة التي تنتصر للشعب ضد توحش الحاكم وظلم الأنظمة العسكرية. تعرض للاعتقال السياسي وأودع السجن أكثر من مرة وتغني بقصائده الوطنية الفنان محمد وردي والفنان محمد الأمين وعثمان حسين ومحمد منير. تشييع محجوب شريف كان استفتاءاً حقيقياً على مواقف هذا الرجل الذي عاش بسيطاً ومات فقيراً لم يصالح ولم يقبل إغراءات الحاكم مما أكسبه ثقة جميع السودانيين الذين أنشدوا على قبره "ماك الوليد العاق.. لا خنت لا سراق". الشاعر والإعلامي السوداني عمر محي الدين يروي جانباً من حياة هذا الرجل.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.