تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ساعة موسيقى

شركة "موتاون" الأميركية: مثل حي للإنتاج الموسيقي

سمعي
فيس بوك

تعتبر شركة "موتاون" الأميركية التي أسسها "بيري جوردي" في الخمسينات في مدينة"ديترويت" مثلا حيا لتجربة موسيقية نادرة. فقد أستطاع في فترة وجيزة أن يصنع "حسا" موسيقيا خاصا، وأن يفتح الباب أمام موسيقيين سود حصلوا فيما بعد على شهرة عالمية مثل مايكل جاكسون، وديانا روس ومارفين جاي وستيفي واندر واللائحة طويلة.

إعلان

 أصبحت هذه الشركة في فترة قصيرة "مختبرا" حيا لتجارب موسيقية لدى الكثير من الفنانين الأمريكيين.

قبل الفنانون النظام الخاص للإنتاج في الشركة الذي كان يتطلب جهدا كبيرا لأن ساعات التسجيل والعمل كانت طويلة، وكانوا يشاركون، بالإضافة إلى عملهم الموسيقي، في حفلات حية تنظمها الشركة.
 
توسعت الشركة عبر السنين، وأصبحت لديها فروع عديدة عبر العالم نذكر منها الفرع الفرنسي الذي أنتج فنانين فرنسيين يملكون هذا "الحس الموسيقي" الخاص مثل الفنان الشاب " بن أونكل سول"

 

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.