تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ساعة موسيقى

"أينما ارتمى" أحدث إصدارات فرقة "الألف"

سمعي
الصورة من فيسبوك
2 دقائق

فرقة الألف هي الصوت الجماعي لخمسة موسيقيين يشغلون حيزاً في طليعة الموسيقى المستقلة في العالم العربي. يستمدّ أعضاء الفرقة الإلهام من تأثيرات مختلفة، واسعة النطاق ومفعمة بالحماس وحيوية الإيقاع. تجمعهم طاقة موحدة وآسرة، فينتج عن كل ذلك مساحة موسيقية تبدو مألوفة وجديدة في آنٍ واحد.

إعلان
نستضيفهم في ساعة موسيقى بمناسبة صدور ألبومهم الجديد "أينما ارتمى". وهو دون شك إصدار استثنائي، بتشعباته الموسيقية وكلماته الشعرية التي ترغم السامع على تكريس جميع حواسه للاستماع له والاستسلام لخباياه.

يتجمع الإبداع في التوظيف الموسيقي مع كلمات المؤثرة من شعراء طليعيين، مثل سركون بولص ومحمود درويش، والعوالم التجريدية التي يصيغها مغنّي الفرقة تامر أبو غزالة لخلق متاهة متكاثفة من الأصوات والمشاعر. تتكوّن "الألف" التي أُسّست في 2012 – وتأخذ اسمها من حرف الأبجدية العربية الأول – من خيام اللامي (عود)، تامر أبو غزالة (غناء وبزق)، بشار فران (باص)، موريس لوقا (كيبورد وإلكترونيكس) وخالد ياسين (درامز وإيقاع).

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.