تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ساعة موسيقى

رافاييل امبير ومشروع "الموسيقى هي سَكَني"

سمعي
الصورة من الموقع الرسمي للمشروع
1 دقائق

"الموسيقى هي سكني" اسم المشروع الموسيقي المتميز الذي أطلقه عازف الساكس الفرنسي رافاييل امبير، برفقة نخبة من الموسيقيين والفنانين الذين ينتمون إلى جنسيات وثقافات متنوعة.

إعلان

بصحبة موسيقيين مبدعين أمثال بيغ رون هانتر، آلاباما سليم وليلى مكلّا، بالإضافة إلى مجموعة من الفنانين الفرنسيين الشباب، يتحول عازف الساكسفون رافاييل امبير إلى عالِم بالموسيقى الإثنية. يأخذنا إلى حكايات الجنوب الأميركي العميق ليلامس جذور البلوز والجاز والسول بمعرفته الواسعة لموسيقى الـGroove.

في حفلنا الأسبوعي استضفنا نجوم هذا المشروع واستمعنا إلى عزفهم لمقطوعات جميلة عديدة مثل :

Make that Guitar Talk

Walk with me Lord

Rock with me

Baby Please Don't Go

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.