تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ساعة موسيقى

تظاهرة جوائز آغا خان للموسيقى في دورتها الأولى

سمعي
المصدر (فيسبوك)

اختُتم مؤخراً في مدينة لشبونة البرتغالية فعاليات جوائز الآغا خان للموسيقى، بإعلان الفائز عن الجائزة في فئة الأداء، إلى جانب تقديم جائزة الراعي، وجرى منح جوائز بلغت قيمتها 500 ألف دولار أمريكي، إضافةً إلى إحياء حفل موسيقي ختامي جمع بين الفائزين الـ10 في ست فئات ومن 13 دولة، وذلك خلال عرض أبرز التنوع والتعددية عبر الموسيقى.

إعلان

تمّ انتقاء 14 مشاركاً عن فئة الأداء، يجمعهم البحث عن تحديث للموسيقى التقليدية وحملها إلى العالم في حلة جديدة تحترم الإرث وتصيغه بطريقة معاصرة. وقام المشاركون بتقديم عرض أمام لجنة التحكيم العليا، ليفوز بالجائزة عازف العود والملحن والمغني المصري مصطفى سعيد، الذي أسس مجموعة "أصيل" للموسيقى العربية المعاصرة، وكان مدير مؤسسة التوثيق والبحث في الموسيقى العربية في لبنان.

المرشحون الآخرون يعكسون التعددية الموسيقية التي تركّز عليها هذه التظاهرة:

من الهند: سوغاتا روي شاودهوري (سارود)، أسين خان لانغا (مغني وعازف سارانجي).

من إيران: أراش محافظ (سانتور)، رضا بارفيزاده (كمانجه)، شاهو عندليبي (ناي) ونسيم سيبيشاهريفر (مغنية).

من فلسطين: أحمد الخطيب (عود)، ناي برغوثي (مغنية وعازفة فلوت)، هدى عصفور (عود وقانون).

من لبنان عبير نعمة (مغنية)، من سوريا محمد عثمان (عود وبزق)، من تركيا بوراك كيناركا (عود) ومن باكستان إيجاز شير علي خان (مغني وعازف هارموني).

وهناك جوائز قُدّمت عن بعض الفئات الخاصة:

- في فئة الإبداع: تم تقديم الجائزة إلى الملحن والعازف الأذربيجاني فرانغيز علي زاده الذي أنتج مجموعة غنية من موسيقى الحفلات الموسيقية الكلاسيكية المستوحاة من تقاليد أذربيجان الموسيقية والتقليدية.

- في فئة التعليم: تم تقديم الجائزة إلى مجموعة "أومنيبس" (أوزبكستان)، والتي تعمل على خلق تقارب فني بين تقاليد المقامات الكلاسيكية المحلية ولغات الموسيقى المعاصرة.

- في فئة الإندماج الاجتماعي: ذهبت الجائزة إلى بديعة بوحريزي "نيساتو"، وهي مغنية وكاتبة أغاني وملحنة من تونس، وظّفت موسيقاها لتعزيز قيم العدالة الإجتماعية والتعددية والديمقراطية.

- في فئة الحفظ والإحياء والنشر: تم تقديم الجائزة إلى كل من فرهود حاليموف (مغني وموسيقي وملحن من أوزبكستان)، ومتحف غورمينج للآلات الموسيقية (طاجيكستان).

- فئة المساهمات المتميزة والدائمة في الموسيقى: من مالي أومو سانجاريه (مغنية)، بالاكيه سيسوكو (ملحن وعازف كورا) وداريوش تالاي (مغني وموسيقي وملحن إيراني).

- كما مُنحت جائزة الراعي الخاصة إلى محمد رضا شجريان تقديراً لإسهامه الدائم في إحياء التراث الموسيقي للإنسانية.

أما لجنة التحكيم العليا لجوائز الآغا خان للموسيقى فضمّت كل من:

جان ديورينغ: متخصص بالموسيقى الإثنية وزميل باحث أول فخري في المركز الوطني للبحوث العلمية.

ديفيد هارينغتون: عضو مؤسس وعازف الكمان الأول في فرقة "كرونوس" الرباعية.

سليمة هاشمي: رسامة وأمينة ومديرة سابقة في الكلية الوطنية للفنون في لاهور.

نوري اسكندر: ملحن وموسيقار ومخرج سابق في المعهد العربي للموسيقى في حلب.

أكرم خان: مصمم رقص ومخرج فني في شركة أكرم خان.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.