موسيقى خالدة

روائع آلة الهوبوا في عالم الأوركسترا

سمعي

لم يكتب عمل أوركسترالي واحد منذ عصر الباروك وحتى القرن العشرين إلاّ واعتمد، أو استفاد بطريقةٍ أو بأخرى، على آلة الهوبوا. فالصوت الناجم عن هذه الآلة سمح لآلاف المؤلفين بالتعبير عن الكثير من المشاعر أو المشاهد: من الطبيعة، إلى التأمل أو الوحدة.