سهرات باريسية

الفنان الفرنسي الصوفي جوليان فايس

سمعي

عازف القانون الفنان الفرنسي الصوفي جوليان فايس أو جلال الدين أو جوليان العربي، أقام في مدينة حلب 17 سنة، أسس عام 1983 وبعد إشهار إسلامه فرقة دينية هي " فرقة الكندي" التي انضم إليها أشهر المنشدين الدينيين في مدينة حلب.

إعلان

 انطلق جوليان فايس مع هذه الفرقة بجولات إلى مدن فرنسا ودول أوربا، حيث كان يتم تقديم الموشحات الدينية والمدائح النبوية، وفي كل مكان كانت الفرقة تحقق تظاهرات جماهيرية. وهو اليوم مقيم في اسطمبول في تركيا ويبحث في التراث الموسيقي العثماني. ويقوم جوليان فايس بجولة في الدول الأوروبية والخليجية حاملاً الموسيقى العثمانية والموسيقات العربية إلى باريس أولاً وصولاً إلى المملكة العربية السعودية.

 كما تسلط كابي لطيف الضؤ على الحفل الموسيقي الذي أقيم في العاصمة الفرنسية تحية لمصر تحت عنوان " نعيش سوا" وتلتقي الدكتور اسامة خليل مدير مركز سكريب لارماتان الثقافي والفنانة باتريسيا عطالله والفنان التونسي فرحان حيث يتحضرون لإقامة حفل موسيقي يجمع بين الأديان ويدعو للتعايش، في الدائرة الخامسة من العاصمة الفرنسية.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم